اغلاق

الجنسانية بجيل الطفولة.... لامهات مشروع هاتجار بطمرة

سلط طاقم هاتجار الضوء في ورشته الأخيرة على أكثر المواضيع الحساسة والمثيرة للجدل، وعلى الرغم من أهمية الموضوع إلا أننا نحاول دائما إخفاءه والتكتم عليه.



المشروع الإرشادي التابع لرياض الأطفال بطمرة والمركز الجماهيري وبإرشاد الجامعة العبرية بالقدس، اختار مركز ألوان للأولاد والأهل التابع لمكتب الخدمات الاجتماعية ليكون ممرا لهذا اللقاء. العاملة الاجتماعية خلود حجازي شحادة مررت لقاء اكثر من رائع بأسلوبها المميز وما احتواه من معلومات شيقة وصادمة في آن واحد.
شحادة شددت على " أن التربيه في هذا المجال هي سيرورة عمل متواصل، إذ أن العلاقة المتينة بين الأهل والطفل والمحادثات اليوميه بشكل عام وحول الموضوع بشكل خاص هي أهم وقاية ، خاصة ان الابحاث تشير الى ان كل شخص وكل طفل معرض للتحرش الجنسي، اذ ان 80% من قضايا التحرش الجنسي يكون المعتدي من الاقارب.
الحوار ترك اثرا ايجابيا لدى الامهات اللواتي طالبن بالمزيد. السيدة سمية ابو الهيجاء- مديرة رياض الاطفال والسيدة هدى ذياب- مديرة برامج 360 شددن على كل ما يتعلق ببناء علاقة سليمة بين الاهل والطفل ووجود مراكز ومشاريع داعمة للإرشاد في هذا المجال ، من ضمنها مشروع هاتجاؤ ومركز ألوان. كما أكدت السيدة رحاب زيداني- مديرة مكتب الخدمات على اهمية التكاتف والتشبيك بين الاطر المختلفه في طمرة والقوى البشرية المهنية.. كل من موقعه ومجال تخصصه من اجل تقديم الخدمة الافضل لارشاد الاهالي وتدعيمهم مما ينعكس بالتالي على الاطفال وعلاقة الاهل بهم.
يذكر ان اللقاء ضمن تخطيط مركزة المشروع شيراز ذياب والمرشدات: يسرى مريسات، اماني دواهدي ودعاء أبو رومي.









بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق