اغلاق

الأسطل: المعركة السياسية حول القدس تدخل مرحلة جديدة

اعتبر الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، "أن المعركة السياسية حول القدس تدخل في مرحلة جديدة"،


الشيخ ياسين الاسطل
 
مؤكداً "أن محاولة إصدار قانون يمنع الأذان في إطار مسعى إسرائيل لإثبات يهودية دولتها أمام العالم".
وقال الشيخ الأسطل :" لقد دفعنا ثمن الصمود في وجه طغيان الاحتلال الصهيوني، ولكن الانتصار له ثمن أكبر ألا وهو الوحدة الوطنية القائمة على الصدق والإخلاص لله ثم للشعب والقضية وليس فقط للمواقف الإعلامية الخداعة لأصحابها وليس لشعبنا العظيم".
وأضاف:" المعركة السياسية حول القدس تدخل في مرحلة جديدة، فمحاولة إصدار قانون يمنع الأذان في إطار مسعى إسرائيل لإثبات يهودية دولتها أمام العالم، وهذا انطلاقاً من القدس، وانطلاقاً من المسجد، كما أنها خطوة في سلسلة من الخطوات والإجراءات الاحتلالية الصهيونية المؤدية في النهاية حسب ظنهم إلى تهويد المسجد الذي هو رمز المدينة المقدسة".
واعتبر الشيخ الأسطل:" أن الاحتلال يسعى لترسيخ أقدامه ليس في المجال العسكري والأمني فحسب ولكن في جميع الميادين الأخرى التي تشمل جميع المقومات المتعلقة بالأرض والإنسان، والثقافة والفكر والدين والطابع العام، مطالباً الكل الفلسطيني بذل أقصى الجهود وأخلصها من أجل فلسطين الأرض والإنسان والهوية والذاكرة والماضي والحاضر والمستقبل على حد سواء".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق