اغلاق

اختتام أعمال دورة تدريبية في مجال حقوق الإنسان في غزة

اختتم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان أعمال دورة تدريبية في مجال حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني في مدينة غزة، لفريق سمو الشبابي.



عُقدت الدورة في مقر المركز الفلسطيني في مدينة غزة، في الفترة ما بين 20– 23/11/2016، لمدة 4 أيام متواصلة بواقع 20 ساعة تدريبية، وشارك في أعمالها 30 مشاركاً ومشاركةً من أعضاء الفريق منهم 8 مشاركات.
واشتمل البرنامج التدريبي للدورة على العناوين التالية: مدخل إلى حقوق الإنسان، الشرعة الدولية لحقوق الإنسان بمكوناتها الثلاثة (الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية)، اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، القانون الدولي الإنساني، إضافة إلى النوع الاجتماعي وآليات رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان.
وأشرف على إدارة الجلسات التدريبية، طاقم من المدربين والمدربات مكون من: أ. بسام الأقرع، مدير وحدة التدريب في المركز، أ. محمد عطا الله، مدرب في المركز، أ. ياسر عبد الغفور، الباحث الميداني في المركز، وأ ماجدة شحادة، الباحثة في وحدة المرأة في المركز.
وفي نهاية الدورة نظم المركز حفلاً ختامياً لأعمالها، أكد فيه أ. جبر وشاح، نائب مدير المركز  "أن هذه الدورة هي جزء من الجهود التي يبذلها المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان على المدى الطويل من أجل تعزيز ثقافة حقوق الإنسان في المجتمع الفلسطيني، وذلك بالتعاون مع المجموعات الشبابية الناشطة في أوساط طلاب وطالبات الجامعات في قطاع غزة". وقال وشاح: "إن العلاقة بين المركز والمشاركين والمشاركات في التدريب يجب ألّا تنتهي بانتهاء الدورة، بل يجب أن تتعزز بعد انتهائها"، مشدداً على أن "أبواب المركز ستظل مفتوحة أمام المشاركين والمشاركات للاستفادة من خبراته في كل ما يتعلق بما تعلموه"، ودعا وشاح المشاركين والمشاركات إلى نقل ما تعلموه في الدورة إلى دوائرهم الصغيرة لتعميم الفائدة.

يذكر أن فريق سمو الشبابي قدم درع شكر وتقدير للمركز تكريماً له على جهوده في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان الفلسطيني ونشر ثقافة حقوق الإنسان في أوساط الشباب.  وشدد أ. عبد الهادي ظاهر، رئيس فريق سمو على: " أهمية الاستمرار في تنفيذ نشاطات مشتركة مع المركز لما يختزنه من خبرة وتجربة وما يتمتع به من ثقة وسمعة ممتازة في مجال حقوق الإنسان.  وأكد ظاهر على: " تميز الدورة بموضوعاتها الغنية ومساهمتها في رفع وعي المشاركين بحقوق الإنسان، بما ساعد في فهم أفضل لها، وبكفاءة المدربين والمدربات والطرق التدريبية المتنوعة والتفاعلية التي استخدمت في إدارة الجلسات التدريبية.
وفي نهاية الحفل، تم توزيع شهادات المشاركة في الدورة على المشاركين والمشاركات.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق