اغلاق

تنظيم عرس جماعي بمعسكر حرش السعادة

بحضور رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور رامي الحمد الله ومحافظ محافظة جنين اللواء ابراهيم رمضان واللواء نضال ابو دخان ، قائد قوات الأمن الوطني

 

واللواء زياد هب الريح مدير عام جهاز الأمن الوقائي وقائد منطقة جنين العقيد ناضر عمر وقادة وممثلين الأجهزة الأمنية والمدنية والشعبية في المحافظة وحشد كبير من الأهالي، استضافت قوات الأمن الوطني العرس الجماعي الأول لأبناء مخيم جنين وعددهم 27 عريسا ، والذي نظمته اللجنة الشعبية لخدمات مخيم جنين تحت رعاية الرئيس محمود عباس "ابو مازن" وبالتعاون مع عدد من مؤسسات المخيم.
ابتدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلاها مقرئ المسجد الأقصى الشريف ، ومن ثم النشيد الوطني والذي قدمته الفرقة القومية للموسيقات العسكرية، كما القي عدة كلمات منها كلمة دولة رئيس الوزراء التي نقل من خلالها تحيات وتهاني الرئيس محمود عباس.
وثمن رئيس اللجنة الشعبية محمد الصباغ جهود رئيس دولة فلسطين محمود عباس وأشاد بدور قائد قوات الأمن الوطني  اللواء نضال ابو دخان على استضافته ودعمه لإنجاح العرس الجماعي الأول .
كما قدم عريف الحفل الدكتور ناصر اللحام رئيس تحرير وكالة معاً الإخبارية الشكر والتقدير للرئيس الفلسطيني محمود عباس ولرئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله ولقائد قوات الأمن الوطني والقائمين على الحفل لجهودهم في إنجاحهم العرس الجماعي الأول لشباب مخيم جنين.


         


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق