اغلاق

بالصور: شجرة الميلاد تضيء سماء مدينة بيت لحم

احتفلت بلدية بيت لحم، مساء اليوم السبت، باضاءة شجرة الميلاد في ساحة كنيسة المهد، تحت رعاية وحضور رئيس الوزراء د.رامي الحمدالله، وبحضور محافظ بيت لحم


 تصوير أحمد مزهر ومعن خليفة

اللواء جبرين البكري، ووزيرة السياحة والآثار رولا معايعة، ورئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون، وعدد من الشخصيات الرسمية والشعبية.
وقال الحمد الله: "نجتمع اليوم لنضيء معا شجرة الميلاد، وتقرع تزامنا مع هذا الحدث أجراس كنائس العالم، لنعلن من هنا من بيت لحم ومن كنيسة المهد، بداية فعاليات عيد الميلاد والتي تحمل هذا العام شعار (الرحمة)، التي تحتاجها الكثير من بقاع العالم، وخاصة فلسطين، التي تمتزج فيها المعاناة بالإصرار على الحياة، والألم بإرادة الاستمرار والثبات على الأرض".
 وأضاف: "نيابة عن الرئيس محمود عباس وباسمي، أهنئ أبناء شعبنا من الطوائف المسيحية بمناسبة قرب حلول أعياد الميلاد المجيدة ورأس السنة الميلادية، وأدعو الله أن يعيدها على شعبنا بالخير والبركة، وأن تسود فيه المزيد من قيم المحبة والسلام والتعايش التي نادى بها السيد المسيح وجسدها في كل مراحل حياته، واسمحوا لي أن أرحب بضيوف فلسطين الذين يحجون إليها من مختلف الدول والعواصم، تأكيدا على تضامنهم ليس فقط مع هذه المدينة ومكانتها الراسخة في التاريخ، بل ومع شعبنا وحضارته الأصيلة التي تحتضنها بيت لحم والقدس وغزة وسائر المدن والبلدات الفلسطينية".

بابون: نحن بجاجة لرحمة تفيض طمأنينة وسلاما لنكون صناع حياة
من جهتها، قالت رئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون "اننا نحتفل اليوم بميلاد المسيح، واخترنا هذا العام شعار الرحمة وهي روح عيد الميلاد المجيد ونحن بجاجة لرحمة تفيض طمأنينة وسلاما لنكون صناع حياة، لنفكر بإنقاذ الأطفال من ويلات الحروب ونعطي السلام ونبني الأوطان".
وأضافت: "إن الاطفال حول العالم هم علامات تشخيصية لأفعال الكبار، ولذلك علينا ان نستثمر بهم ونصنع منهم رجال الغد، يحملون ارثنا ويبنون مستقبل افضل".
واوضحت بابون "ان شجرة الميلاد زينت هذا العام باللون الذهبي في رمزية تدل على رسالة بيت لحم، وفلسطين التي خطت بحروف من ذهب فهي القضية العادلة التي سياتي يوم وتنتصر".
ووجه بطريرك الكنيسة المارونية في لبنان الكاردينال بشارة الراعي رسالة للمحتفلين بإضاءة الشجرة قال فيها: "إن اضاءة شجرة الميلاد من قلب بيت لحم اليوم هي دعوة للإيمان بالله والمضي لتحقيق السلام من خلال تحقيق العدالة ورفع الظلم عن الشعب الفلسطيني"، مطالبا المجتمع الدولي "بدعم حق الشعب الفلسطيني الطبيعي بدولة حرة وعاصمتها القدس الشريف".
وشهد الحفل عروضا لجوقات الترتيل المحلية والعالمية وعروض كشفية تفاعل معها الحضور.

























لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق