اغلاق

الجالية الفلسطينية بفرنسا تتضامن مع الشعب الفلسطيني

أقامت الجالية الفلسطينية مهرجانا حاشدا في مدينة ليل ضمن أسبوع التضامن مع الشعب الفلسطيني ، حيث شارك في المهرجان مؤسسة ميزان لحقوق الانسان،


صور من المؤتمر للجالية الفلسطينية في مدينة ليل في فرنسا

واللجنة الشعبية للدفاع عن اسرى الداخل اضافة الى العديد من المؤسسات والجمعيات الأوروبية.
خلال كلمته ، طرح المحامي عمر خمايسي مدير مؤسسة ميزان " المعاناة التي يمر بها الأسرى الفلسطينيون بدءا من سياسة العزل الانفرادي والاحكام الإدارية للاسرى بشكل عام وللشيخ رائد صلاح بشكل خاص لكسر معنويات وارادة الاسير ".
وتطرق خمايسي الى " السياسات العنصرية التي تنتهجها المؤسسة الإسرائيلية ضد الداخل الفلسطيني بمؤسساته وأحزابه المختلفة حيث قامت بإخراج ما يزيد عن 25 مؤسسة وجمعية من مؤسسات المجتمع المدني عن القانون"،  مشيرا الى " ان هذه المؤسسات كانت تقدم خدمات صحية واجتماعية واقتصادية وتعليمية لما يزيد عن 500 الف فلسطيني في الداخل ". وتحدث خمايسي عن " معاناة أهالي النقب الذين يتعرضون بشكل يومي للممارسات العنصرية وعلى رأسها سياسة مصادرة الاراضي وهدم البيوت حيث ضرب مثالا على ذلك قرية العراقيب التي تم هدمها ما يزيد عن 200 مرة ".
وختم خمايسي كلمته " بتوجيه التحية الى الجالية الفلسطينية والنشطاء الأوروبيين على هذه النشاطات التي يمكن من خلالها نقل جزء ولو بسيط من معاناة الشعب الفلسطيني لايصال صوتهم الى أحوار العالم ".













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق