اغلاق

مؤتمر لمعلمي برنامج تأهيل المعلمين بقلقيلية

تحت رعاية معالي وزير التربية والتعليم العالي الدكتور صبري صيدم وبمشاركة رسمية وتربوية وأكاديمية واسعة، احتفلت مديرية التربية والتعليم في قلقيلية



والمعهد الوطني للتدريب التربوي؛ اليوم بتخريج معلمي برنامج تأهيل المعلمين للصفوف (5-10) ضمن برنامج تدريبي تواصل على مدار عام كامل بتمويل من الدول الداعمة لقطاع التمويل (JFA)، وذلك في قاعة الشهيد ياسر عرفات في المديرية.
 حضر الاحتفال كل من  أ. نائلة فحماوي عودة مدير التربية والتعليم في محافظة قلقيلية، و أ. احمد ناصر  نائب مدير عام المعهد الاداري نيابة عن مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي، ومدربو البرنامج من المعهد الوطني وأساتذة الجامعات، ود. جمال رباح مدير جامعة القدس المفتوحة، ود. احمد نوفل عميد كلية العلوم الاسلامية، وممثلي الهيئات المحلية والاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، ورؤساء الأقسام والمشرفون التربويون وعدد من موظفي المديرية ومديري المدارس ومعلميها، وشخصيات تربوية من المجتمع المحلي.
وفي كلمتها، رحبت فحماوي بالحضور والمشاركين، وأشادت بدور الاسرة التربوية والمؤسسات المدنية والأهلية في رعاية قطاع التعليم العام والعالي، وشددت على دور المعلم في صقل شخصية الطالب، وتعزيز الانتماء الوطني، ضمن رؤية وزارة التربية والتعليم العالي، وأعربت فحماوي عن بالغ سعادتها بهذا الانجاز التربوي المميز في مديرية قلقيلية، ودور البرنامج في رفع اداء المعلمين، وتحفيزهم للإبداع، مؤكدةً على أن الاحتفال يأتي في إطار تتويج فعاليات تدريب نوعية سواء تعلق الأمر بطبيعة البرنامج أم منهجياته، وباركت للمعلمين والمعلمات المشاركين في البرنامج تخرجهم المشرف، وشكرت المعهد الوطني للتدريب التربوي وفريق تطوير المديرية والداعمين على دعمهم السخي للبرنامج في قلقيلية ومحافظات الوطن كافة.  
من جانبه اكد أ. احمد ناصر أن الاحتفاء بتخريج المعلمين المشاركين يأتي ثمرة لجهود نوعية ضمن برنامج أهتم بالتطوير الشمولي في المدارس المشاركة واستهدف المديرين والمعلمين على حدّ سواء، معتبرا أن تزامن التخريج وقرب موعد يوم المعلم الفلسطيني يحمل معه دلالات خاصة، وعن البرنامج أوضح أن المعهد الوطني للتدريب التربوي تولى تأهيل قرابة 1850 معلما من معلمي الصفوف 5-10  منهم (117) في مديرية قلقيلية بمعدل 320 ساعة تدريبية لمدة عام دراسي كامل، وثمَن جهود الداعمين جميعهم منوها بشكل خاص بدعم الدول الداعمة لقطاع التعليم JFA التي وفرّت الدعم لبرامج تدريب المعلمين، ودعم الوكالة الأمريكية عبر الأمديست لبرامج تدريب المديرين وتزويد المدارس المشاركة بحواسيب محمولة والواح رقمية تفاعلية وربطها بشبكة الانترنت، كما شكر المدربين وطاقم المعهد والمديريات.
وفي كلمة الخريجين تحدثت أ. مها غانم  من مدرسة بنات اماتين الثانوية عن أهمية برنامج التأهيل التربوي ودوره في إعداد المعلمين ورفدهم بالخبرات والمعارف الجديدة التي عززت من مداركهم ومنحتهم الفرصة على تبادل الخبرات والاساليب وتوظيف الاستراتيجيات المختلفة على مدار عام كامل، وأكدت أن البرنامج ساهم في تحفيز المعلمين المشاركين ليخرج طاقاتهم الكامنة على شكل مبادرات وابداعات متميزة . وتقدمت بالشكر لجميع الطواقم والعاملين على هذا البرنامج متمنيةً ان تسنح الفرصة لبرامج أخرى تصب في مجال تطوير المعلمين وبناء قدراتهم المهنية.
 وفي نهاية الاحتفال، جرى تخريج معلمي المدارس بعد اجتيازهم برنامج الدبلوم المهني المتخصص في التعليم، وقدم كورال `مدرسة ذكور الرازي الاساسية في قلقيلية فقرة فنية جسدت الانتماء الوطني الاصيل. (
محمد صبري )





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق