اغلاق

رودني نصر الدين من الدالية: الاستثمار بالعقارات ينقذكم بالاوقات الصعبة

" الحياة فيها "طلوع ونزول" ، فلذلك يجب ان يكون لدى كل واحد منا أملاكا احتياطية للأوقات الصعبة ، ومجال الاستثمار ممكن ان يكون الحل الأمثل لذلك "... بهذه الكلمات
Loading the player...

يصف رودني نصر الدين من دالية الكرمل، وهو صاحب شركة للعقارات والاستثمار ، نظرته لعالم الاستثمار ... نصر الدين يتحدث في الحوار التالي كيف دخل الى هذا المجال ، ويسدي عددا من النصائح لمن يطمح لدخول باب الاستثمار بالعقارات بشكل آمن ومضمون ...

| حاورته : سوار حلبي مراسلة صحيفة بانوراما |

" الازمة الاقتصادية "
بداية ، هل لك ان تعرف القراء على نفسك ؟
أنا رودني نصر الدين ابن دالية الكرمل ، من مواليد سنة 1980 ، متزوج وليّ ثلاث بنات . انهيت تعليمي الثانوي في مدرسة " اورط رونسون الكرمل " ، ثم توجهت للدراسة الأكاديمية ، وحصلت على اللقب الأول في هندسة الكهرباء ، ومن ثم تابعت تعليمي للحصول على شهادة مستشار مالي .

كيف قررت خوض مجال الاستثمار ؟
الاستثمار وحب هذا المجال يجري بدمي منذ نعومة أظافري، وأنا أهوى هذا المجال . قررت دخول مجال الاستثمار في الأزمة الاقتصادية التي شهدها العالم سنة 2008 ، حيث تأثر بها العالم كله ، وقد بدأت من أمريكا ، فحينها شعرت أنه من الممكن ان تكون هنالك فرصة للاستثمار. من الجدير ان اذكر هنا انني شخصيا منذ عام 2007  بدأت بمحاولاتي للبحث عن فرص للاستثمار عبر البحار ، فاحدى هواياتي كانت السفر ، ومنذ ان كنت صغيرا كنت أتنقل من بلد الى بلد ، وبعض الأصدقاء نصحوني أن ابحث لهم عن فرص استثمار خارج البلاد كوني أسافر دائما ، ومنذ عام 2007 تحولت سفراتي الاستجمامية الى سفرات عمل . اول دولة بدأت استثمر بها كانت قبرص ، وهناك بدأت العمل على مشروع في منطقة شمال قبرص ، ومن هنا بدأ طريقي بمجال الاستثمار خارج البلاد .

كيف ترى اقبال المجتمع العربي على الاستثمار، وهل هنالك نسبة من اهالي منطقة الكرمل وخارجه يستثمرون باموالهم ؟
ادخال فكرة الاستثمار لمجتمعنا لم يكن أمرا سهلا ، فنحن ربينا على اقوال جدودنا ومنها " الأرض التي ليست في بلدك فهي ليست لك وليست لولدك " . هذه مقولة جميلة ميزت السنين الماضية ، لكن في وقتنا الحاضر هذه المقولة خاطئة . اليوم العالم تطور وتقدم ، وعن طريق الانترنت وشبكات التواصل يمكننا ان نصل الى كل منطقة في العالم ، كذلك تفكيرنا تغير ، ويمكنني القول أنني استطعت إحداث تغيير داخل المجتمع بما يتعلق بالاستثمار خارج البلاد ، فانا أحدثت تغييرا بهذا المجال وفتحت مجالا جديدا في مجتمعنا . بطبيعة الحال الإقبال لدي لا يقتصر فقط على أهالي منطقة الكرمل ، إنما إقبال من مختلف فئات المجتمع الإسرائيلي ، من الوسط اليهودي والعربي ، والحمد لله.

ما الذي يؤثر على مجال الاستثمار ، وما هو الوقت الأنسب للقيام بعمليات استثمار بالمال؟
ما يؤثر على الاستثمار هو الدولة والمدينة والمكان الذي سنستثمر به ، ونحن نتطرق الى جميع مركبات المدينة التي نستثمر بها ، من ناحية السكان او موقع المدينة ان كانت قريبة على البحر او بعيدة عنه ، وان كانت تحتوي على مراكز تجارية او كليات تعليمية وجامعات ، أو حتى ان كان بها مستشفيات وغيرها . الوقت المناسب هو عادة بعد مرور الدولة بأزمة اقتصادية ، فعندما تكون هناك ازمة اقتصادية في دولة معينة هذا يؤدي الى هبوط وانخفاض بأسعار العقارات ، وبعد انخفاض اسعار العقارات على مدار سنة او سنتين أو أكثر يتحسن الوضع الاقتصادي في تلك الدولة ، وتعود اسعار العقارات لترتفع ، وبذلك يعود الطلب ، فالأهم بالاستثمار هو دخول الصفقة بالوقت المناسب الذي به نشتري به العقار بسعر منخفض.

" الصدق والأمانة "
ما الذي على كل مستثمر ان يعرفه قبل ان يستثمر بامواله ؟
على كل مستثمر ان يعرف عن طريق من يشتري ويستثمر بامواله ، وان كان ذلك عن طريق سمسار للأراضي علينا ان نعرف من هو هذا السمسار الذي نتعامل معه، وان كانت معه شهادة قانونية ورخصة مؤهلة للعمل بهذا المجال ، لأن السمسار عمليا هو من يوصلنا لشراء الأرض، لذلك عليه أن يكشف لنا أوراق الأرض ، ومن هو صاحب الأرض، وعليه ان يكشف الخارطة الهيكلية الخاصة بالأرض ، اذا كانت الأرض للزراعة او للعمار، والأهم من كل ذلك فهو المسؤول حتى ان يتم تسجيل الأرض باسم الشاري . لذلك من المهم جدا ان يكون السمسار الذي نتعامل معه مؤهلا ومعه رخصة للعمل بهذا المجال ، وهناك أمر آخر مهم وهو عندما يعرض علينا استثمارا بقطعة أرض معينة ، علينا ان نأخذ اوراق الأرض ونتوجه للجنة التنظيم ونسأل عن الاستثمار الذي أمامنا لنتأكد من المعلومات التي قدمت لنا.

ما هي مركبات معادلة نجاحك بمجال الاستثمار ؟
الصدق والأمانة . انا شخصيا اتعامل مع زبائني كأصدقاء ، أنصحهم وأرافقهم ، فالهدف الأساسي من خلال عملي ليس فقط المال ، انما الخدمة الحسنة والانسانية.

ما هي الصعوبات او التحديات التي تواجهها خلال عملك ؟
الصعوبات التي أواجهها من خلال عملي هي بالبحث حول الفرصة المناسبة لزبائني، لأنه من أجل أن نتمكن من إيجاد الفرصة بمعنى "فرصة" فهذا الأمر صعب جدا . من ناحية التحديات، التحديات التي واجهتها كانت في بداية طريقي ، فكان التحدي الأول بالنسبة لي إدخال الاستثمار خارج البلاد الى مجتمعنا.

هل لك ان تطلعنا على صفقة أجريتها وتعتبرها فرصة ذهبية بعالم الاستثمار ؟
طبعا، فمنذ عام 2007 وانا أستثمر في اوروبا ، وفي السنتين الأخيرتين وجدت في ولاية فلوريدا في الولايات المتحدة الامريكية الصفقة التي القبها بـ " الفرصة الذهبية " ، وهي عبارة عن صفقة نزيهة وصالحة تلائم جيب كل إنسان ، بحيث أن من يريد أن يستثمر بها ليس بحاجة لان يكون صاحب مليون شيقل او اثنين او ثلاثة ملايين شيقل ليستطيع ان يستثمر بها ، بل كل إنسان " متوسط الجيب " يمكنه أن يستثمر ويربح ، وهي عبارة عن ارض ، سعر القطعة فيها اقل من مئة ألف شيقل ، وقد كان سعرها قبل أن ينخفض يتراوح ما بين الـ 50 ألف دولار أمريكي و80 ألف دولار ، لكن اليوم وبعد انخفاض اسعار هذه الاراضي بإمكاننا بيع كل ارض بسعر 16 الف دولار أي بسعر 60000 شيقل ، وكل الاشارات الاقتصادية التابعة للولايات المتحدة تدل على انه خلال اربع او خمس سنوات سيعود سعر هذه الاراضي الى السعر الاصلي الذي كان ما قبل الأزمة الاقتصادية التي حلت عام 2008 . لذلك من يريد ان يستثمر ويربح هذه هي الفرصة المناسبة لذلك . الاراضي هي ملكنا ولقد قمنا بفحصها قبل شرائها ، كما وأن شكرتنا تعطي المشتري الامكانية بالحصول على " الطابو" قبل أن يدفع لنا المبلغ.

" دعم معنوي "
درس في الاقتصاد علمتك اياه الحياة ؟
الحياة فيها "طلوع ونزول" ، فلذلك يجب ان يكون لدى كل واحد منا أملاكا احتياطية للأوقات الصعبة ، ومجال الاستثمار ممكن ان يكون الحل الأمثل لذلك .

كيف ترى "اليوم المثالي" في حياتك ؟
اليوم المثالي الذي به نستيقظ بصحة جيدة ، ونرى عائلتنا بالف خير بجانبنا.

من يقف الى جانبك ؟
عائلتي وزوجتي وأنا أنتهز الفرصة لأشكرهم ، فالدعم لا يقتصر على الدعم المادي انما على الجانب المعنوي الذي بنظري هو الأهم  . كذلك أقدم شكري لزبائني الذين يدعمون مسيرتي ويضعون ثقتهم بي، فمن تعامل معي واستثمر عن طريقي قبل سنوات يعود ليستثمر مرة اخرى ، وأنا أقدم لهم جزيل شكري على دعمهم لمسيرة نجاحي.
هل من كلمة اخيرة ؟
كلمة شكر أوجهها لصحيفة بانوراما وموقع بانيت على هذا الحوار . كما أنتهز الفرصة لأتوجه لمجتمعنا بشكل عام وأقول لهم لا تخافوا من الاستثمار ، ونحن ندعوكم الى مكاتبنا لمعرفة المزيد من المعلومات حول الاستثمار ، لان الاستثمار لا توجد فيه خسارة ، ومنه يمكننا فقط ان نربح . مكتبنا يقع في دالية الكرمل ولدينا فرع آخر في مدينة هرتسليا وهو من اكبر مكاتب الاستثمار في اسرائيل.

بطاقة تعارف :
الاسم : رودني نصر الدين
المهنة : صاحب شركة "رودني" للعقارات والاستثمار
البلد : دالية الكرمل .
الحالة الاجتماعية : متزوج وأب لثلاث بنات.


رودني نصر الدين


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من مصالح ومبادرات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مصالح ومبادرات
اغلاق