اغلاق

محافظ قلقيلية يتفقد بلدة عزون ويطلع على احتياجاتها

دعا اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية إلى تكامل الجهود وتضافرها للنهوض بواقع التجمعات السكانية، وذلك من خلال تحديد الأولويات وإعداد الدراسات اللازمة للمشاريع الحيوية للنهوض بواقعها،


مجموعة صور من الزيارة

والتركيز على المشاريع الحيوية التي تؤدي إلى تنمية  مستدامة تنعكس إيجابا على نوع الخدمات المقدمة للمواطنين.
جاء ذلك خلال زيارة تفقدية قام بها لبلدة عزون ، رافقه فيها مدير عام هيئة الشؤون المدنية مهند شاور ونائبه عزام ملوح.
وكان في استقباله : سائد موافي رئيس بلدية عزون وطاقم من موظفيها، ورئيس جمعية البر والإصلاح أحمد عناية .
واستهل المحافظ الزيارة بلقاء عقد في بلدية عزون استمع خلاله إلى شرح مفصل حول واقع البلدة والتحديات التي تواجهها، واحتياجاتها من المشاريع.
وأشاد المحافظ بصمود المواطنين في بلدة عزون والتي تتعرض إلى مضايقات يومية تتمثل في الحد من حركتهم والتضييق عليهم في سبل العيش والاقتحامات المتكررة وإقامة الحواجز على مدخل البلدة بشكل دائم وإغلاق مدخلها الشرقي لما يزيد عن خمسة عشر عاماً،  مؤكداً " حرص السلطة الوطنية الفلسطينية دعم التجمعات التي تخوض تحديا وطنيا يوميا مع الاحتلال وتتعرض لمضايقات يومية، داعياً المؤسسات العاملة في مجال التنمية إلى توجيه برامجها لهذه المناطق".
وشدد  المحافظ على حق بلدة عزون أن يكون فيها مشاريع بنية تحتية أفضل، وأن يكون في البلدة مرافق ترويحية وترفيهية للشباب، وفي مقدمتها ملعب كرة قدم ومرافق أخرى، حيث أثبت شباب البلدة جدارتهم وحققوا أفضل النتائج في المجال الرياضي على مستوى الوطن.   
بدوره أكد مدير عام هيئة الشؤون المدنية على " التواصل اليومي مع بلدية عزون، لما لهذه البلدة من أهمية كونها التجمع السكاني الثاني في المحافظة من حيث عدد السكان، وقد قمنا بتذليل العقبات التي تواجه عدة مشاريع حيوية للبلدة منها إنشاء ملعب كرة قدم، وتوسيع المخطط الهيكلي، وإعادة تأهيل المدخل الشمالي للبلدة، وتأهيل الشارع الواصل بين بلدة عزون وعزبة الطبيب ".   
من ناحيته شكر سائد موافي المحافظ على الزيارة، وأكد " أن مثل هذه الزيارات ترفع من معنويات المواطنين، وتساندهم للوقوف في وجه المضايقات اليومية الإسرائيلية التي يتعرضون لها، داعياً وزارات السلطة الوطنية إلى تقديم ما بوسعها لدعم صمود المواطنين في هذه المنطقة، وأطلع المحافظ على واقع البلدة واستهدافها استيطانيا واحتياجاتها من المشاريع، منوهاً إلى أن طواقم البلدية تعمل بشكل دائم على إعداد كافة الدراسات اللازمة للمشاريع الحيوية والمهمة لإحداث نقلة نوعية في كم ونوع الخدمات المقدمة للمواطنين ".
وقام المحافظ والوفد المرافق له بجولة في البلدة وزاروا مدرسة ذكور عزون الأساسية واطلعوا على واقعها، حيث أكد المحافظ على أهمية تحسين البنية المدرسية وإنشاء مدارس نموذجية تتواءم والتطور الحاصل في مناهج التعليم .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق