اغلاق

وفاة مضيفة نجت من تحطم طائرة انفجرت فيها قنبلة ، صور

أفادت صحيفة "أنباء المساء" الصربية بوفاة مضيفة الطيران الأسطورية فيسنا فولوفيتش التي كانت الناجية الوحيدة بعد هجوم إرهابي ضد طائرة تابعة للخطوط الجوية


 فيسنا فولوفيتش

اليوغسلافية عام 1972.
وذكرت الصحيفة أن "المضيفة السابقة (66 عاما) توفيت بشقتها في بلغراد يوم 20 ديسمبر/كانون الأول الجاري وعثرت الشرطة على جثتها بعد عدة أيام".
وقد دخلت فيسنا فولوفيتش في كتاب غينيس للأرقام القياسية كصاحبة أعلى رقم قياسي لشخص نجا بعد السقوط من ارتفاع شاهق. وبلغ رقمها القياسي 10160 مترا. وعلى هذا الارتفاع بالذات انفجرت قنبلة في الطائرة التي كانت على متنها في يوم 26 يناير/كانون الثاني عام 1972 .
وكانت طائرة الركاب المذكورة تقوم برحلة "ستوكهولم - زغرب" عبر كوبنهاغن وبلغراد، وعلى متنها 23 راكبا و5 أشخاص من أفراد الطاقم. وبقيت المضيفة المذكورة وحدها على قيد الحياة بعد انفجار عبوة ناسفة دسها متطرفون كرواتيون في الطائرة.
وسقط حطام الطائرة بالقرب من قرية كامينيتشا صربسكا في تشيكوسلوفاكيا. وعثر السكان المحليون على الفتاة التي بقيت في حالة غيبوبة بعد إصابتها بكسور في قاعدة الجمجمة وثلاث فقرات والساقين والحوض. واستمرت فترة علاجها 16 شهرا ومارست بعد ذلك العمل المكتبي.




لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق