اغلاق

‘يا حسرة على شبابك‘ : بيروت تزف ضحية هجوم اسطنبول ببدلة عريس

بعد تأكد خبر وفاة الشاب اللبناني الياس ورديني اثر الهجوم الارهابي على مطعم ونادي "رينا" في اسطنبول عندما أطلق مسلّح على الساهرين، عاشت عائلته ساعات

ولحظات قاسية ، أكّد جميع عارفيه أنّ الضحكة لم تكن تفارق وجهه أبداً، ووصفته شقيقته بـ"البطل".
فبعدما انتشرت معلومات بأنّه قُتل بعدما رمى بنفسه في البوسفور هرباً من رصاص الإرهاب، دحضت شقيقته ميرنا الأمر، كاتبة عبر صفحتها ما يلي: "خاف عا حبيبتو البطل الياس ورديني هجم المسلح برم وخباها بجسمو. رصاص طلعوا في. يا تقبرني مش حرام البطل يموت".
وبعد ساعات على فقدانه، عثر على جثة الياس في نهر البوسفور الذي رمى بنفسه فيه علّه ينجو من نهر دماء فاض في لحظات ، لكنه تجمد في مياهه نتيجة حرارتها المنخفضة، ففارق الحياة غريقاً.




مجموعة صور خلال تشييع الجثمان في بيروت ، تصوير: AFP



اقرا بهذا السياق:
مسلح هاجم مطعماً في اسطنبول بالسلاح الرشاش وقتل الشابة الطيراوية ليان ناصر
‘رواء ردي عليّ يما‘.. بالفيديو - المصابة من الطيرة تتحدث من المستشفى باسطنبول مع عائلتها
الدكتورة الاء عبد الحي تروي لبانيت كيف نجت من الموت:‘ كتمت انفاسي داخل المطبخ خوفا من القاتل‘
بدون ليان:الشابات الثلاث من الطيرة عُدن من تركيا مصدومات
دعوات ليان ناصر من الطيرة الى الله سبحانه وتعالى قبل مقتلها
بلدية الطيرة : ‘غدا يوم حداد ضد العنف والارهاب الداعشي‘
المصابة رواء منصور من الطيرة تستذكر لحظات الموت باسطنبول :‘ خفت ان اصرخ ليان خشية ان يقتلني‘
اليوم تشييع جثمان الشابة الطيراوية ضحية الهجوم في اسطنبول

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق