اغلاق

نوار خليلية من يافة الناصرة تهوى الغناء والعزف والتمثيل بان واحد

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع نوار منذر خليلية ( 20 عاما ) من يافة الناصرة، وهي تهوى الغناء والعزف والتمثيل، حيث تحدثت عن موهبتها


بقولها :" أتعلم سنة ثانية بلقب اول بجامعة حيفا بموضوع الموسيقى والعلاج بالموسيقى والمسرح الاجتماعي. بدأت اغني من جيل سنة، حيث غنيت اول مرة اما بشكل جدي ورسمي وانا عمري 4 سنوات، حيث شاركت بعروض كثيرة بجوقات موسيقية ببلدي، وايضا جوقة المدرسة وخضت مجال المسرح، حيث قمت بتمثيل عدة مسرحيات محلية، وانا انسانه فعاّلة بكل المجالات بالمجتمع وبالبلد واحب التجديد للافضل".
وأضافت :" منذ صغري كان أهلي يشاهدوني اتابع الفن الأصيل القديم وكنت بنت 3 سنوات وحفظت اغلب اغاني ام كلثوم وعبد الحليم وفيروز وكاظم، حيث اهلي قاموا باكتشاف موهبتي الفنية وكبرت على ذلك".

" احب غناء الاغاني العربية الشرقية "
واردفت بالقول :" احب غناء الاغاني العربية الشرقية، وانا من عشاق الشرقي والفن الأصيل واغاني الزمن القديم، ولا غنى عن ذكر كل المطربين الذين احبهم مثل ام كلثوم، الشيخ امام، عبد الحليم، عبد الوهاب، فيروز، السيد مكاوي، صباح، وديع الصافي، القصبحي وغيرهم".
وتابعت :" من جديد بدأت العزف على الاورغ والبيانو، لأن كل المادة النظرية تطبق على الالات هذه، وطبعا انا من عشاق العزف على الة العود لانها مناسبة لي ولصوتي ولنمط غنائي وحاليا اتعلم بالناصرة عود وبيانو واورغ".
ومضت بالقول :" منذ صغري وانا اشترك بفرق موسيقية وجوقات كبيرة، حيث شاركت مع الموسيقيين من فرقة نيسان مع الموسيقي عدنان خطيب ومع الموسيقي حسام حايك وبجوقة المدرسة مع الحان حلو، واشتركت بفرقة حق مع الموسيقي خضر شاما، وحاليا انا استقريت بفرقة زمن مع الموسيقي وبقيادة الموسيقي فرونسوا خل والموسيقي قاسم رزق حمد ومسرورة جدا، والاهم اني انا بفرقة البروفيسور تيسير الياس تزمورت عربية يهودية في الجامعة ونقيم عروضا محلية وعالمية".

" العلاج بالموسيقى هو علاج صحي مبني على التفاعل مع الموسيقى "
واستطردت بالقول: "طبعا ليست كل الناس مثقفة ولديها الوعي الكافي بموضوع العلاج بالموسيقى، للاسف يوجد أشخاص يستخفون ولا يؤمنون بهذا الموضوع لكن له أهمية كبيرة وسأكمل باللقب الثاني بهذا المجال، لان العلاج بالموسيقى هو علاج صحي مبني على التفاعل مع الموسيقى من اجل تحقيق اهداف معينة في صحة الشخص المقابل، ولكن يجب أن يكون الشخص الاخر مؤهلا لذلك وموافقا على برنامج العلاج بالموسيقى، وهو عبارة عن عملية يقوم خلالها المختص بالعلاج الموسيقي بإستخدام الموسيقى وكل جوانبها البدنية والعاطفية والعقلية والاجتماعية والجمالية والروحية لتحسين الحالة العقلية والبدنية للمريض، وهو أحد العلاجات المساندة للعلاجات الطبية الأخرى. بصورة أساسية المعالِجون بالموسيقى يساعدون المرضى لتحسين الصحة في عدة مجالات مثل العمل المعرفي، مهاراتهم الحركية ، والعاطفية ، والمهارات الاجتماعية، ونوعية الحياة، عبر استخدام المجالات الموسيقية مثل حرية الارتجال أو الغناء أو الاستماع وذلك لتحقيق أهداف العلاج".
واكملت :" طموحي واحلامي لا تنتهي، انا انسانة حدودي السماء طموحات كبيرة، احب ان اصل لبعيد برسالتي الاجتماعية الفنية الموسيقية بطريقتي المستقيمة التي لا تبعدني عن عاداتي وعن ديني، طريق سليم وهو ان اكمل موضوعي بتمثيلي وعزفي وبصوتي وغنائي. طبعا بدون ربي واهلي كنت لن اصل الى هذه المرحلة، هم الداعمين الاساسيين لي وهم النور الذي ينير طريقي".
واختتمت :" رسالتي للجميع هي حاربوا واسعوا لاهدافكم ولحلمكم واعملوا وتعلمو الموضوع الذي يمثلكم، اختاروا المواضيع المليئة بالحب والطاقات الايجابية والثقافة وان يعيشون لحظة الحاضر والمستقبل" .


نوار خليلية

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق