اغلاق

المرصد العراقي: الأمن يعتدي على الطواقم الصحفية وسط بغداد

أبلغ صحفيون عراقيون تواجدوا صباح الثلاثاء في ميدان التحرير وسط العاصمة بغداد لتغطية إعتصام نظمه مواطنون غاضبون "إحتجاجا على الفشل في إدارة الملف الأمني"



للمرصد العراقي للحريات الصحفية، "إنهم تعرضوا الى الإعتداء والمنع من التغطية"، بينما قال مراسل لإذاعة محلية "إنه ضرب وكسرت معداته الصحفية وحاول رجال أمن إقتياده بالقوة وإعتقاله عندما كان يحاول الحصول على معلومات صحفية، ويجري مقابلات مع مواطنين كانوا متجمعين في الساحة".
علاء الموسوي مراسل إذاعة العهد التي تبث من بغداد قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية، "إنه تعرض الى الإعتداء مع زملاء آخرين من قبل عناصر أمن حاولوا فض إعتصام مواطنين محليين بالقوة ورفع خيم الإعتصام التي نصبوها في ساحة التحرير منذ عدة أيام، وإنهم صادروا معداته الصحفية وهاتفه الشخصي بعد أن قاموا بتكسيرها".
وأفاد المرصد العراقي "بأن ساحة التحرير تشهد إحتجاجات وتظاهرات بين حين وآخر إعتراضا على الأداء الحكومي، وسوء الخدمات، والفساد في مؤسسات الدولة".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق