اغلاق

ابو ليلى: دعونا لإزالة العراقيل امام عقد دورة توحيدية للمجلس الوطني

اكد نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قيس عبد الكريم (ابو ليلى) "بأن نقاشات اليوم الاول لاجتماع اللجنة التحضيرية الخاصة بانعقاد المجلس الوطني


قيس عبد الكريم ( ابو ليلى )

الفلسطيني والذي انعقد في سفارة دولة فلسطين في بيروت بحضور جميع الفصائل كانت ايجابية واتسمت بحس مسؤول وبادراك لطبيعة التحديات والمخاطر التي تتهدد القضية الفلسطينية، ونأمل الخروج بنتائج تكون عند مستوى طموحات شعبنا الذي يتطلع لأن تكون اجتماعاتنا اليوم اولى الخطوات لاستعادة الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام" .
واعتبر عبد الكريم خلال تصريحات صحفية "بأن الاجتماعات هي فرصة قد لا تتكرر ويجب الاستفادة منها سواء لجهة خارطة الطريق المستقبلية التي يجب ان تصاغ بأيدي الجميع وان يتحمل الجميع تبعات كل ما نتوافق عليه او لجهة توحيد الحالة الفلسطينية واعادة بناء المؤسسات الفلسطينية التشريعية والتنفيذية بانتخابات شاملة ووفقا لمبدأ التمثيل النسبي الكامل في اطار بناء نظام سياسي جديد يأخذ بعين الاعتبار اننا لا زلنا نعيش في مرحلة حركة تحرر وطني وان ما يجب ان يحكمنا هو قانون التوافقات الوطنية والقواسم الوطنية المشتركة التي عملنا بها في اطار منظمة التحرير الائتلافية وحصدنا على ارضيتها العديد من الانتصارات لشعبنا وقضيتنا" .
واكد عبد الكريم "بأن مشاركة جميع الفصائل في اجتماعات اللجنة التحضيرية هي مسألة هامة يجب ان تستكمل بإزالة العراقيل امام امكانية عقد دورة توحيدية للمجلس الوطني بشكل سريع وتوفير شروطها سواء لجهة اختيار المكان بشكل توافقي بعيدا عن المحاور الاقليمية او عبر إعتماد البرنامج السياسي الوطني الموحد على أساس الوثائق المجمع عليها وطنياً بما فيها قرارات المجلس المركزي في دورته الاخيرة".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق