اغلاق

متحف فلسطين للتاريخ الطبيعي يساعد في زراعة أشجار

قام متطوعون وطاقم متحف فلسطين للتاريخ الطبيعي بجامعة بيت لحم ومتطوعون من مركز الرواد بتلبية طلب مساعدة سيدات من دائرة العمل النسائي في وزارة الأوقاف


جانب من زراعة الأشجار

والشؤون الدينية "بزراعة ثلاثين شجرة حرجية مقدمة من وزارة الزراعة بجانب الجدار الفاصل في مخيم عايدة  للاجئين، وذلك انطلاقا من رسالة المتحف نحو بيئة مستدامة للتنوع الحيوي بالرغم من التحديات والتهديدات التي تحيط به".
وعمل المتطوعون وطاقم المتحف وسيدات العمل النسائي "بتأهيل مساحة كافية لثلاثين شجرة من خلال إزالة النفايات والحجارة ومن ثم زراعة الأشجار الحرجية من كشجر البلوط والصنوبر وبعض أشجار الكينا".
وتعهد المواطنون الذين يقطنون في المنطقة المجاورة "برعاية الأشجار للحفاظ على استدامتها". ويأتي هذا النشاط تقدمة الى "روح الطفل حسن العمور الذي استشهد الأسبوع الماضي برصاص الاحتلال". بحسب القائمين على الفعالية.
وبدورهم، شكرت سيدات العمل النسائي متطوعي وطاقم المتحف ومتطوعي مركز الرواد على "مساعدتهم في إتمام هذا النشاط الذي عمل على تأهيل ولو القليل من الامتار من أرض مهملة بسبب جدار الفصل العنصري الى واحة خضراء، حيث كان لافتا للنظر تدهور المناطق المحيطة بالجدار نتيجة للاهمال وتحولها الى مكب نفايات، مما سيؤدي الى انتشار الأمراض والأوبئة والى تسارع في تدهور الغطاء النباتي والحيواني للمنطقة". وفقا لما أفاد به متحف فلسطين للتاريخ الطبيعي.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق