اغلاق

’ملتقى البصيرة’ جهود مستمرة للترفيه عن الأطفال المكفوفين

نظّمت مجموعة الدعم الذاتي في جمعية ملتقى البصيرة للمكفوفين يوماً ثقافيا ترفيهياً للأطفال المكفوفين المنتسبين للجمعية. وتأتي هذه الفعالية ضمن أنشطة المجموعة


جانب من الفعاليات

والملتقى "بمناسبة العطلة المدرسية للأطفال المكفوفين للترفيه عنهم وإدخال الفرحة إلى قلوبهم من خلال تعزيز مشاركتهم لبعضهم البعض في الأنشطة والفعاليات المختلفة، جنباً إلى جنب مع أهاليهم وأعضاء الملتقى".
وشملت الفعالية عدداً من الفقرات كان أبرزها: قراءة القصص، وتنظيم مسابقة ثقافية، وفقرة ارشادية حول تنظيم الوقت، إضافة إلى عدد من الفقرات الترفيهية والألعاب.
من جهته، أشاد عضو الهيئة الإدارية سامر عصاعصة "بدور أعضاء المجموعة في الإعداد والتنسيق وتنفيذ الأنشطة المختلفة في الجمعية"، معربا عن سعادته "بعضويته في المجموعة وبما تنجزه من أنشطة متميزة ترتقي بحياة الكفيف الفلسطيني في مختلف الجوانب"، مشيراً إلى "أهمية تركيز الجهود على هذه المرحلة العمرية من المكفوفين والتي تعد مرحلة هامة في تكوين شخصية الكفيف وتعزيز ثقته بنفسة وتدعيم تواصله الاجتماعي بمن حوله".
بدورها، أكدت ياسمين دراغمة عضو الهيئة العامة والعضو في المجموعة أن "هذه الخطوة تأتي ضمن سلسلة من الانشطة التي ستنفذها المجموعة لتعزيز اندماج الأطفال المكفوفين وتطوير قدراتهم في مختلف الجوانب الثقافية والاجتماعية والترفيهية، وصولاً بهم إلى مستقبل مشرق يحمل في طياته الانجاز وتحقيق الذات وتطوير القدرات في مختلف الجوانب".
وفي نهاية الفعالية تم توزيع الهدايا على الأطفال المكفوفين الذين عبّروا عن سعادتهم بهذا النشاط وفقراته.

مذكرة تفاهم للتعاون في تحسين إمكانية الوصول للأشخاص ذوي الإعاقة في جنين
وضمن مشروع "معاً وسوياً نحو واقع أفضل للأشخاص ذوي الاعاقة" الذي تنفذه جمعية ملتقى البصيرة للمكفوفين بالتعاون مع دياكونيا/ ناد، وقعت الجمعية اتفاقية مع نقابة عمال النقل العام ممثلة برئيسها كايد عواد تمهيداً للعمل المشترك بين المؤسستين للنهوض بواقع الأشخاص ذوي الإعاقة في الجانب المتعلق بالتنقل واستخدام الأشخاص ذوي الإعاقة لوسائل النقل والمواصلات بحرّية وأمان ودون أية معيقات.
بدوره، ثمّن عوّاد رئيس النقابة هذه الخطوة، مؤكداً أن "النقابة ستبذل كل الجهود الممكنة للوصول إلى كل ماهو أفضل لحياة الأشخاص ذوي الاعاقة في هذا الجانب من خلال تقديم كافة التسهيلات الممكنة لدعم اندماجهم في المجتمع".
من جهته، وجّه معين محاجنة رئيس الجمعية "الشكر والتقدير إلى السادة في نقابة عمال النقل العام"، مشيداً "بدورهم في هذا الجانب"، ومؤكداً أن "لهذه الإتفاقية الأثر الكبير في النهوض بواقع الأشخاص ذوي الإعاقة"، مضيفاً أن "الجمعية ستكون دوما إلى جانبهم للوصول إلى حقوقهم التي نصت عليها المواثيق الوطنية والدولية والمحلية"، داعياً جميع الجهات ذات الاختصاص "الوقوف إلى جانبهم في قضاياهم وحقوقهم العادلة والمشروعة".

ملتقى البصيرة للمكفوفين واتحاد عمال فلسطين وجهود مستمرة
سلمت جمعية ملتقى البصيرة للمكفوفين، عدداً من الأغطية الشتوية للأطفال المكفوفين، بدعم من الاتحاد العام لعمّال فلسطين في جنين. وقد جرى التسليم بمقر المحافظة بحضور ممثلين عن المحافظة وكلا المؤسستين وعدد من المكفوفين المنتسبين للجمعية.
من جهتها، رحبت سلام الحاج يوسف المديرة الإدارية للجمعية بالحضور، موجهةً "خالص الشكر والتقدير إلى السادة في محافظة جنين على دورهم الريادي في دعم الجمعية ومساندة أبنائها المكفوفين بشكل دائم ومستمر"، ومثمّنةً للاتحاد العام لعمّال فلسطين وجميع القائمين على هذه الفعالية "مبادرتهم الكريمة والتي تحمل في طياتها أسمى معاني التكافل والتعاون للإرتقاء بواقع الكفيف الفلسطيني في محافظتي جنين وطوباس".
من جهته، نقل محمد حبش تحيات محافظ محافظة جنين اللواء ابراهيم رمضان ، معرباً عن "شكره لجميع القائمين على هذه الفعالية والتي تستهدف شريحة هامة في المجتمع الفلسطيني"، مؤكداً أن "لهذه اللفتة الكريمة دور بارز في دعم المكفوفين والوقوف إلى جانبهم".
فيما أكد أبو صلاح ممثل الاتحاد العام لعمّال فلسطين "تواصل الاتحاد مع كافة شرائح المجتمع، وتقديم كل ما يمكن من دعم وإسناد لتعزيز النسيج الاجتماعي الفلسطيني"، مشيرا إلى أن "الأشخاص ذوي الإعاقة هم جزء أساسي وفاعل ويمتلكون القدرات والكفاءات للإندماج في المجتمع".
وفي نهاية الفعالية كرمت الجمعية كل من المحافظة والاتحاد ووزع الحضور الأغطية على الأطفال المكفوفين.


ملتقى البصيرة تحتفل بيوم بريل العالمي وذكرى تأسيسها وافتتاح مكتبة المكفوفين
نظمت جمعية ملتقى البصيرة للمكفوفين احتفالاً بمناسبة يوم بريل العالمي ومرور ستة سنوات على التأسيس وسنة على انشاء المكتبة الثقافية للمكفوفين بنظاميها المسموع والمقروء.
وتضمن الاحتفال تكريماً لمدير مكتب وزارة الثقافة الفلسطينية في جنين عزت أبو الرب الذي هنأ أعضاء الجمعية بهذه المناسبة، مثمنا لهم "مبادرتهم و دورهم الريادي في تدعيم الأسس الثقافية للكفيف الفلسطيني"، مؤكدا أن "الوزارة ستكون دوما إلى جانب ذوي الاعاقة عموما والمكفوفين منهم على وجه الخصوص لإدراج قضاياهم في القطاع الثقافي وتوفير كل التسهيلات الممكنة من خلال التعاون والتواصل المستمر مع الجمعية".
من جهته، شكر رئيس الجمعية معين محاجنه وزارة الثقافة على "جهودهم في مساندة الجمعية وخصوصا دعم انشاء المكتبة الثقافية للمكفوفين والتي تتضمن نظامين مقروء ومسموع"، مؤكدا أن "لهذه المكتبة دور كبير في التسهيل على المكفوفين وحصولهم على المعلومات والمعارف المختلفة"، وتابع محاجنه أن "الجمعية مستمرة في تطوير خدماتها في مختلف المجالات وعلى جميع الاصعدة بما يضمن للكفيف الفلسطيني واقعا ومستقبلا مشرقا نحو الافضل".
وقد تخلل الاحتفال تكريماً للهيئة التأسيسية وجميع الهيئات الادارية والموظفين المتعاقبين على الجمعية، إضافة لتكريم طاقم الطباعة الذي عمل خلال السنة الماضية على تطوير محتوى المكتبة الثقافية وإثرائها بالمواد والكتب الثقافية وأعضاء مجموعة الدعم الذاتي الذين قاموا بتوزيع نشرات بالنظامين المبصر والبريل على عدد من المؤسسات للتعريف بهذه اللغة ونشرها والتأكيد على أهميتها للكفيف الفلسطيني.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق