اغلاق

قراقع: ’الوضع الصحي للأسرى المرضى هو الأكثر قلقا’

قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين ان "الوضع الصحي للمئات من الأسرى المرضى القابعين في سجون الاحتلال الاسرائيلي هو الأكثر قلقا وخطورة،


جانب من زيارة المحرر عرفات الفسفوس في مخيم شعفاط

وانه يخشى من سقوط شهداء بسبب استمرار الاهمال الطبي وعدم تقديم العلاجات اللازمة للمرضى".
وأشار قراقع الى "وجود 19 اسيرا مريضا يقبعون في مستشفى الرملة الاسرائيلي احوالهم الصحية تزداد سوءً، حيث أغلبهم من المشلولين والمعاقين والمصابين بامراض صعبة ومن الجرحى المصابين بالرصاص عند الاعتقال".

وذكر قراقع "بأن عددا من الأسرى المرضى من الحالات الخطيرة والتي حياتها اصبحت مهددة مثل الأسير منصور موقدة ويوسف نواجعة وبسام السايح وخالد الشاويش ومحمد نايف بركات ومحمد براش ومراد سعد والمتوكل رضوان وعلاء الهمص وناهض الاقرع ومعتصم رداد ويسري المصري ورياض العمور واحمد عواد، واشرف ابو الهدى وغيرهم من الحالات الصعبة".

وقال ان "نسبة التجاوب في الافراجات المبكرة عن الأسرى المرضى تساوي صفر، حيث تتذرع سلطات السجون بأنها تقدم العلاجات للمرضى، وهذا يزيد من تفاقم الامراض في اجسامهم ويجعل حياتهم عرضة للخطر".

وجاءت اقوال قراقع خلال زيارته للاسير المحرر عرفات الفسفوس في مخيم شعفاط والذي قضى 14 سنة بالسجون وبحضور المفتي محمد حسين ووفد من هيئة الاسرى.

ونقل الأسير الفسفوس "معاناة الأسرى المرضى بالسجون ورسائلهم الى كل المؤسسات الحقوقية والطبية من أجل التحرك لإنقاذ حياتهم وتوفير العلاجات اللازمة لهم".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق