اغلاق

صيدم يبحث تطوير اتفاقية تعاون مع النرويج

أطلع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، الممثلة الجديدة للنرويج لدى فلسطين هيلدا هارلد ستاد، على واقع التعليم في فلسطين، واضعاً إياها في صورة الجهود المبذولة


جانب من اللقاء


لتطوير هذا القطاع والتحديات وآفاق التطوير الراهنة.
وأشاد صيدم "بالعلاقة الوطيدة بين النرويج وفلسطين خاصة في المجال التعليمي"، مؤكداً أنه "سيصار إلى صياغة وتطوير اتفاقية تعاون مشتركة بين البلدين تتضمن العديد من المجالات والبنود التي تستهدف المنح الدراسية وبرامج التبادل الثقافي والأكاديمي والبحث العلمي وغيرها من المجالات التي من شأنها الرقي بالواقع التربوي".
كما أشار صيدم إلى "البرامج التي نفذتها الوزارة في سياق العملية التطويرية خاصاً بالذكر تطوير نظام الثانوية العامة الجديد (الإنجاز) وقانوني التربية والتعليم العالي، والمناهج الدراسية، والرقمنة وغيرها من محاور التطوير التربوي"، لافتاً في الوقت ذاته إلى "ممارسات الاحتلال العنصرية ومحاربته للتعليم وحرمان الطلبة من وصولهم إلى مدارسهم خاصة في القدس والمناطق المصنفة ج".
 من جانبها، أشارت ستاد إلى "دعم بلادها للقطاع التعليمي في فلسطين خاصة من خلال ما يعرف بسلة التمويل المشترك JFA"، معربةً عن "استعداد بلادها لتوسيع آفاق هذا التعاون بما يخدم أطفال فلسطين".
وخلال اللقاء تم التباحث في العديد من القضايا والمحاور التي تشكل منطلقاً لاستدامة التعاون والنهوض بالقطاع التعليمي بشكل شمولي. وحضر اللقاء مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، وريما تادرس من الممثلية النرويجية. 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق