اغلاق

غنام تستقبل قدامى لاعبي نادي الرصيفة الأردني

استقبلت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام، قدامى لاعبي نادي الرصيفة الأردني، حيث ثمنت عاليا "هذا التكامل بين جمعية قدامى لاعبي محافظة رام الله والبيرة والأصدقاء في


جانب من التكريم

العالم العربي وخصوصا من الأردن الشقيق"، مشيرةً إلى "العلاقة التاريخية التي تربط الشعبين والقيادتين في الأردن وفلسطين".
وبينت غنام أن "زيارة السجين لا تعني التطبيع مع السجان"، مشيرةً الى أن "الوفود العربية التي تأتي لأرض فلسطين تساهم بالنتيجة بتحدي هذا المحتل الذي يبطش بأبناء شعبنا ويسعى لعزلتنا"، مترحمةً على "أرواح شهداء فلسطين وآخرهم شهيد محافظة رام الله والبيرة الشهيد باسل الأعرج الذي ارتقى برصاص الإحتلال"، مبينةً أن "استهداف شبابنا واقتحام مناطقنا هو تأكيد على أن الصمت العالمي المريب هو بمثابة ضوء أخضر للمحتل لتصعيد هجماته بحق شعبنا الأعزل"، مطالبةً "بموقف دولي حاسم تجاه ما نتعرض له".

"نموذج للمرأة الفلسطينية"
من جانبهم، قدّر ممثلو قدامى لاعبي الرصيفة "مواقف غنام المتميزة ونشاطاتها الرائدة"، مؤكدين أنها "نموذج للمرأة الفلسطينية التي استطاعت أن تتحدى الإحتلال وتبدع بكافة المجالات".
وعبروا عن شكرهم لهذا "الترحاب الذي حظيوا به بمجرد أن وصلوا فلسطين"، متمنين أن "يزوروها وهي محررة من الإحتلال لينعم الشعب الفلسطيني بالحرية والكرامة كباقي شعوب العالم".
وقدم الوفد درعا تكريميا للمحافظ غنام "تقديرا لعطائها"، فيما كرمتهم المحافظ مؤكدةً أن "الأردن وفلسطين وحدة واحدة"، مرحبةً "بكافة الوفود التي تأتي لأرض فلسطين".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق