اغلاق

الاتحاد الوطني ومجلس الجالية في السويد يشاركان بوقفة تضامنية

شارك الاتحاد الوطني الفلسطيني والجالية الفلسطينية في العاصمة السويدية ستوكهولم وكذلك الجالية في مدينة اوبسالا، اليوم الاحد، في "الوقفة التضامنية مع ضحايا الحادث

الأعلام الفلسطينية الى جانب الأعلام السويدية في الوقفة التضامنية

الارهابي الذي وقع الجمعة الماضية بعد أن قامت شاحنة مسروقة بدهس مجموعة من المشاة في شارع "دروتننغ غتن" وسط العاصمة السويدية، وادى إلى سقوط 3 قتلى وعدد من الجرحى".
وشارك في الوقفة أكثر من عشرة آلاف متضامن من مختلف الجنسيات حيث وضعت الورود بمكان الحادث، واكدت الجالية الفلسطينية ممثلةً بعميدها في العاصمة نائل طوقان وعميد الجالية في اوبسالا جلال السراج، أن "شعبنا الفلسطيني يتضامن مع الاصدقاء في السويد الذين كانوا ومازالوا من الداعمين لقضية شعبنا، ومؤكدين على عمق الروابط، متمنين للسويد الأمن والأمان".
ومن جانبه، قال الاتحاد الوطني الفلسطيني ممثلا بسعدي الوني: "هذا العمل الجبان الذي استهدف المدنين الأبرياء يعبر عن عقلية ظلامية وعمل جبان يهدف إلى ترويع المدنيين الأبرياء ونشر الفوضى في بلد آمن يتمتع به المواطن بغض النظر عن جنسه ودينه بالحقوق والاحترام".
واضاف الوني  "إن الإرهاب والتطرف الذي يستهدف الأبرياء هو عمل مدان، ونشعر بالألم والتضامن مع حكومة وشعب مملكة السويد  ومع أهالي الضحايا".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق