اغلاق

التجمع الفلسطيني: ’ندين التفجيرات الإرهابية التي طالت الكنائس’

دان رئيس التجمع الفلسطيني المستقل الخبير في القانون الدولي د. عبدالكريم شبير "التفجيرات الإرهابية التي استهدفت الكنائس في طنطا والإسكندرية في جمهورية


د.عبد الكريم شبير
 
مصر العربية"، موضحًا أن "هدفها زرع الفتنة الطائفية بين أبناء الشعب المصري الواحد".
وأشار إلى أن "العمليات الإرهابية تأتي في إطار اضعاف الدولة المصرية ضمن مسلسل مخطط له من قبل أعدائها، بإشعال نار الطائفية التي تستهدف النسيج الاجتماعي للشعب المصري، من خلال تأجيج الصراع الطائفي بين المسلمين والمسيحيين، وضرب هيبة الدولة المصرية ودورها المركزي على صعيد الأمة العربية". ودعا جميع أبناء الشعب المصري الى "الوحدة والتماسك في مواجهة تلك المخططات الإجرامية".
وأعرب التجمع الفلسطيني المستقل عن "خالص تعازيه الى الاشقاء في جمهورية مصر العربية قيادة وشعبا"، راجيًا من الله العلي القدير أن "يجنب مصر العظيمة والامة العربية والإسلامية كل مكروه وسوء".
يُذكر أن أكثر  40 مواطناً مصرياً قتلوا أمس الأحد، وأصيب العشرات بجراح مختلفة، في انفجارين مختلفين استهدفا كنيسة مار جرجس في طنطا وكنيسة المرقسية في الاسكندرية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق