اغلاق

القاهرة: منح الباحث الفلسطيني إبراهيم الشنباري درجة الماجستير

منح معهد البحوث والدراسات العربية في القاهرة، الباحث الفلسطيني إبراهيم منير الشنباري، درجة الماجستير في أصول التربية بتقدير عام "ممتاز"، بعد مناقشة رسالته


الباحث الفلسطيني إبراهيم الشنباري

المعنونة بـ"تفعيل دور كليات التربية في ترسيخ المواطنة لدى طلابها بفلسطين على ضوء التحديات المعاصرة".
وتكونت لجنة المناقشة والحكم من؛ أ. د. نادية يوسف كمال، أستاذ أصول التربية كلية البنات- جامعة عين شمس مشرفاً ورئيساً، وأ. د. نجوى يوسف جمال الدين، أستاذ ورئيس قسم أصول التربية، كلية الدراسات العليا للتربية- جامعة القاهرة مناقشاً، أ. د. وضيئة محمد أبو سعدة، أستاذ ورئيس قسم أصول التربية كلية التربية- جامعة بنها مناقشاً.

أهداف الدراسة
وهدفت الدراسة إلى "تحديد الأسس النظرية للمواطنة والتعرف على التحديات المعاصرة التي تؤثر على المواطنة"، فيما هدفت الدراسة "للكشف عن دور كليات التربية في ترسيخ المواطنة بفلسطين، ناهيك عن وضع تصور مقترح لتفعيل دور كليات التربية في ترسيخ المواطنة لدى الطلاب بفلسطين على ضوء التحديات المعاصرة".
واعتمد الباحث على المنهج الوصفي التحليلي، واقتصرت الدراسة الميدانية على عينة عشوائية من طلاب كليات التربية بجامعتي الأزهر والقدس المفتوحة بقطاع غزة، حيث تم تطبيق أداة الدراسة الميدانية (الاستبانة) في الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي (2016-2017م).

نتائج الدراسة
وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أبرزها أن "هناك دور واضح لأعضاء هيئة التدريس في ترسيخ المواطنة" تبين خلال الدراسة الميدانية التي أجراها الباحث، إلا أن الدراسة كشفت عن "وجود قصور من جانب أعضاء هيئة التدريس في تعزيز قيم الديمقراطية والوعي السياسي لدى الطلاب".
وحول المناهج ودورها في ترسيخ المواطنة؛ أظهرت الدراسة الميدانية أن "دور المناهج بدى واضحاً في ترسيخ المواطنة لدى الطلاب"؛ إلا أنها كشفت عن "قصور واضح في تنمية الوعي السياسي لدى الطلاب"، أما فيما يتعلق بدور إدارة الكلية في ترسيخ المواطنة فقد كشفت أنه "ورغم دور الإدارة البارز في ترسيخ المواطنة إلا أن هناك تقصيراً بدا واضحاً في ربط القضية الفلسطينية ببعدها الديني والأيديولوجي".
وخلص الباحث في دراسته إلى أن "الأنشطة الطلابية كان لها دورا بارزا في ترسيخ المواطنة من خلال تعزيز روح المسؤولية والثقة بالنفس لدى الطلاب، وتجسيد مبادئ وقيم التعاون والرغبة في مساعدة الآخرين"، في حين أوضحت الدراسة ان "هناك قصور في تعزيز روح المشاركة السياسية في الانتخابات وفي تنمية مهارات الاتصال والتواصل مع الحضارات العالمية لدى الطلاب".
هذا وتوصلت الدراسة إلى تصور مقترح من شأنه تعزيز وتفعيل دور كليات التربية في ترسيخ المواطنة لدى طلابها في فلسطين من خلال تحديد نقاط القوة والضعف، ناهيك عن أسس ومقترحات التفعيل الجيد لكليات التربية بفلسطين.
وأثنت لجنة المناقشة والحكم على الباحث مثمنة المجهود الذي بذله، وأشادت بمحتوى الرسالة والتي حضرها حشد من الطلبة والمهتمين.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق