اغلاق

وزارة الصحة: ’استشهاد الشاب جاسم نخلة من الجلزون متأثراً بجراحه’

أعلنت وزرة الصحة الفلسطينية، عصر الاثنين، عن "استشهاد الشاب جاسم محمد نخلة (17 عاماً)، من مخيم الجلزون شمال رام الله، متأثراً بجراحه التي أصيب بها بتاريخ 23 آذار الماضي،


الفتى جاسم محمد نخلة

إثر إصابته بالرصاص في الرأس والصدر والقدم".
وأفادت مصادر فلسطينية بأن "الشاب جاسم كان قد أصيب برفقة شابين آخرين بجراح، فيما استشهد حينها الفتى محمد محمود حطاب (17 عاماً) إثر إطلاق قوات الاحتلال النار على المركبة التي كان يستقلها الشباب الأربعة، بالقرب من مخيم الجلزون، بداعي إلقاء زجاجات حارقة على مستوطنة بيت إيل. ووصفت جراح الشاب نخلة بأنها حرجة وبالغة الخطورة، فنقل يوم 27 آذار إلى مستشفى أسوتا في تل ابيب، في ظل استمرار تدهور حالته الصحية، قبل أن يعلن عن استشهاده عصر  الاثنين".
وأضافت المصادر: "فور اعلان نبأ استشهاد الشاب، قام العشرات من الشبان بإغلاق المحال التجارية في مدينة رام الله حدادا على روح الشهيد".






خلال رقوده في المستشفى




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق