اغلاق

عباس الجمعة: حماية أمن شعبنا مسؤوليتنا جميعا

اكد عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية "أن حماية أمن شعبنا مسؤوليتنا جميعا، ويتطلب الجهد والتكاتف وفرض هيبة ودور القوة الفلسطينية



المشتركة، وما يحتاجه الأمر من جدية وحزم يرتقي إلى هذه المسؤولية".
وحذر الجمعة، من "دخول الأصابع السوداء في الاحداث على مواقع التواصل الاجتماعي ، مؤكدا على ضرورة  فرض القوى الأمنية هيبتها وأن تأخذ الفصائل الفلسطينية دورها، وأن تسحب الغطاء عن القوى الظلامية ، لافتا ان ظاهرة بلال بدر ليست الحالة الشاذة الوحيدة الموجودة في المخيم بل هناك ظواهر وجماعات اخرى، وهذا يستدعي من جميع القوى الفلسطينية، فرض الأمن والاستقرار في المخيم والجوار" .
ولفت "ان تطور الاشتباكات بعد اعلان وقف اطلاق النار داخل المخيم، وفشل كل محاولات المساعي ومراوحة الأمور في مكانها، تستدعي موقفا جادا أمام هذا المستجد وأمام معاناة شعبنا على قاعدة أن هناك هدف هو انهاء العصابات الإرهابية وتسليم المطلوبين للدولة اللبنانية، وقطع الطريق على تدمير المخيم حفاظاً على بوصلة نضالنا نحو فلسطين" .
وقال الجمعة :" ان مخيم عين الحلوة هو موطئ الإنطلاقة نحو العودة، وله قيمة رمزية وقيمة معنوية وقيمة وطنية وقيمة إجتماعية أيضاً وبكل المقاييس، ومن غير المسموح خطف المخيم من قبل عصابات ظلامية على مختلف مسمياتها ، وان ما يجري للمخيم هو جزء من التآمر على حق العودة والضغط على الشعب الفلسطيني لكي يعاني أكثر وأكثر" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق