اغلاق

جبهة التحرير: ندعو الى حشد الطاقات لدعم الحركة الاسيرة

دعا عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين عباس الجمعة إلى "وحدة الصف في يوم الاسير الفلسطيني" .




واكد الجمعة في حديث صحفي على "مشاركة اسرى جبهة التحرير الفلسطينية في سجون الاحتلال "الإسرائيلي"، في إضراب 17 نيسان، الذي سيبدأ يوم الأسير الفلسطيني، مع كافة الأسرى في سجون الاحتلال" .
وطالب الجمعة "جماهير الشعب الفلسطيني بدعم كافة الأسرى والاسيراتا، في معركة الإضراب عن الطعام، نظرًا لأهميتها وقوتها في مواجهة السجان الصهيوني، ومساندة نضال أسرانا وأسيراتنا وكفاحهم الوطني والإنساني في سجون العدو الصهيوني، بالفعل الميداني والشعبي والسياسي والحقوقي في كل الميادين والمحافل والمؤسسات المحلية والإقليمية والدولية، مع التأكيد على أن كل وسائل المقاومة مشرَّعة للعمل على إطلاق سراحهم ونيل حريتهم" .
ودعا الجمعة "كافة المؤسسات المعنية ولجان الصليب الأحمر وحقوق الإنسان ومؤسسات الأمم المتحدة للقيام بدورها في مواجهة سياسة العزل والاعتقال الإداري والاحتجاز لآلاف الأسرى عشرات السنين خلف القضبان، وفي وضع الاحتلال موضع الإدانة والمساءلة من أجل إنهاء هذه الانتهاكات الجسيمة والإجرامية، لتحرير أسرى الحرية الذين يعانون الأمرين خلف القضبان في انتهاكاً وحشي وفاضح للقانون الدولي والإنساني واتفاقيات جنيف الرابعة حتى ينال جميع الأسرى حريتهم دون قيد أو شرط" .
وناشد "كل القوى الحيّة وأحرار العالم بذل كل ما باستطاعتهم لدعم الحركة الاسيرة ، وتوسيع حركة ومناصرة الرأي العام العالمي لعدالة قضيتنا، مشددا على تمتين أواصر العلاقة مع الدول والقوى والأحزاب التقدمية التي تنشد الحرية وحق الشعوب في تقرير مصيرها والعدالة الإنسانية" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق