اغلاق

بلدية الخليل تعيد تأهيل وتعبيد عدة شوارع حيوية في المدينة

قامت بلدية الخليل، مؤخرا، بتوسعة مدخل شارع واد الجوز بعد جهود حثيثة مع المجاورين من عائلة النتشة، الذين أبدوا استعدادهم للتعاون مع البلدية، بتقديمهم مساحة كبيرة


بلدية الخليل تعمل على قدم وساق لإنجاز جملة شوارع حيوية في المدينة، الصور من البلدية

كتبرع للشارع لوجه الله تعالى، وتسهيلاً للحركة المرورية في المنطقة، وتأتي أهمية هذا الشارع كونه الوحيد الذي يربط بين شارعين أساسيين، وهما الحاووز (البصة) ودوير بان، خاصة وأن هذه المنطقة مأهولة بالسكان. ويخدم الشارع شريحة كبيرة من المواطنين، مما سيسهل حركة المواطنين ووصول الطلبة لمدارسهم. 
تأتي هذه التوسعة ضمن مشروع إعادة تأهيل شارع واد الجوز بالكامل.
وضمن أعمال التوسعة في شوارع المدينة، تعمل طواقم البلدية على توسعة أطراف شارع العكشة في المنطقة الجنوبية وتمديد شبكة صرف صحي.

الطواقم تواصل العمل في تعبيد وتأهيل عدة شوارع في المدينة
على صعيد آخر، تواصل طواقم قسم الطرق في البلدية العمل على تعبيد عدة شوارع حيوية في المدينة، منها شارع ظهر البصة المرحلة الأولى، وذلك بعد إتمام توسعة أطراف الشارع وتمديد شبكة مياه وشبكة صرف صحي، وبناء الأسوار الاستنادية والسلاسل الحجرية على أطراف الشارع، حيث بدأ اليوم العمل على تعبيد هذا الشارع. 
كما عملت على تعبيد شارع البقعة المرحلة الثانية، وشملت أعمال التعبيد شارع خلة الأشهب في منطقة واد الهرية.
أما المدخل الشمالي للمدينة (رأس الجورة)، فلا زال العمل جاري على تبليط الأرصفة ومواقف السيارات بعد أن تم إعادة تأهيل شبكة المياه والصرف الصحي.
كما يستمر العمل على تأهيل شارع الحرايق الرئيسي والشوارع المحيطة به، ويتم حالياً تأهيل منطقة ميدان التحرير، بعد أن تم إزالته كلياً وتصميم دوار جديد. وتقوم الطواقم بإعادة تأهيل أرصفة شارع الشلالة الجديد.

"إعادة تأهيل الطرق وشوارع المدينة من أولويات بلدية الخليل لتحسين الطرق الرئيسية"
بدوره أشاد المهندس نادر البيطار، رئيس بلدية الخليل، بهذا الإنجاز الجديد، مشيراً إلى "أهمية إعادة تأهيل الطرق وتوسعة الشوارع الحيوية في مدينة الخليل، انسجاماً مع الخطة المرورية الشاملة، وتماشياً مع الهدف الإستراتيجي الرامي إلى استيعاب عدد المركبات المتزايد يوماً بعد يوم"، مثمناً "دور المجتمع المحلي وأهمية مساندة المواطنين للبلدية في هذه المشاريع التي من شأنها التقليل من الأزمة المرورية التي تشهدها شوارع المدينة قاطبةً".
وأوضح المهندس سامر العويوي رئيس قسم الطرق في بلدية الخليل أن "إعادة تأهيل الطرق وشوارع المدينة من أولويات بلدية الخليل لتحسين الطرق الرئيسية، ولما له من أثر ايجابي على المواطنين من خلال تسهيل حركتهم وتوفير الوقت والجهد عليهم".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق