اغلاق

الشارقة: الساحل والمصباح تدعو الأطفال لحماية البيئة من التلوث

عبر أجواء جمعت المشاهد الخيالية بسحر الواقع، أطلت المسرحية الغنائية الاستعراضية "الساحل والمصباح"، على مسرح مهرجان الشارقة القرائي للطفل بدورته التاسعة،



لتحمل رسائل ذات أبعاد ثقافية وتوعوية، تدعو فيها الأطفال للمحافظة على البيئة، وحمايتها من التلوث.
وتقدم المسرحية بإشراف مراكز أطفال الشارقة، وهي من تأليف وإخراج محمود أبو العباس المشرف العام للنشاط المسرحي بالمراكز، شخصيات تمثل الساحل، وبقايا طعام، وكيس، وقارورة مكسورة يجتمعوا معاً لتلويث بيئة البحر فيشكو الساحل محاولاً الخروج من تهديد هذه الأوساخ، حتى يظهر له جنّي مصباح، فيعرض خدماته للقضاء على هذه المخلفات بعد أن عجز أصدقاء الساحل؛ وهم النورس والبرميل عن تقديم المساعدة للساحل .
وتتواصل أحداث المسرحية حين يوهم الجني المخلفات بأنه يرتدي حذاء يطبع الذهب على الرمل، وهنا تطمع البقايا في الحصول على الذهب لتتغير هيئتهم، وعندها يجمعون الرمل الذي يدوس عليه قدم الجني تصبح البقايا ثقيلة وغير قادرة على الحركة، لتحمل بعربة وتنقل إلى المكان المخصص للنفايات.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق