اغلاق

‘إحصاء الشارقة‘ تبحث آليات تطوير العملية الإحصائية

تماشياً مع استراتيج يتها الرامية إلى تحقيق التكامل مع مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية، عقدت دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية في الشارقة، اجتماعين مع دائرة التخطيط



والمساحة بالشارقة، وبلدية مدينة الشارقة، لبحث سير الأعمال في عدد من المشاريع والمبادرات المشتركة.
وتناول الاجتماعان عدداً من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك العمل على توفير بيانات إحصائية متكاملة لإمارة الشارقة، وتسهيل عملية تبادل البيانات والمعلومات بين الجهات والدوائر الحكومية المعنية، بما يعزز من مستويات العملية الإحصائية ويدعم استراتيجيات التنمية المستدامة في إمارة الشارقة والدولة.
وضم وفد دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، الذي ترأسه الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني، رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، كل من الشيخ محمد بن حميد القاسمي، مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، وخميس بشير مبارك، مدير إدارة الإحصاء في الدائرة، وعلي محبوب الرئيسي، مستشار في الدائرة.
ونُظِّم الاجتماع الأول في مقر دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة، بحضور سعادة المهندس خالد بن بطي المهيري، رئيس دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة، وعدد من المسؤولين ورؤساء الأقسام في الدائرة.
في حين نظم الاجتماع الثاني في مقر بلدية الشارقة، بحضور سعادة ثابت سالم الطريفي الشامسي، مدير عام بلدية الشارقة، وعدد من رؤساء الأقسام في البلدية.
وقال الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني: "تحرص دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية على تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع مختلف الجهات والدوائر الحكومية، لما لذلك من دور أساسي في تحقيق رؤى قيادتنا الرشيدة بالارتقاء بالعمل الحكومي ودعم مسيرة التنمية الشاملة التي تنتهجها إمارة الشارقة في إطار الأجندة الوطنية ورؤية الإمارات 2021، بما يعود بالخير على المواطنين والمقيمين على حدٍ سواء".
وأضاف الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني: "ناقش الاجتماعان طرق تطوير العملية الإحصائية في منظومة العمل الإحصائي بين المؤسسات الحكومية في الشارقة، والعمل على تحديث البيانات المكانية والسكانية والمباني التجارية والصناعية والسكنية فيها، حيث قدم فريق العمل خلال الاجتماعين شرحاً مفصلاً عن مشروع مقترح وبين آليات تنفيذه من خلال التعاون مع عدد من الجهات الحكومية الأُخرى في الشارقة خلال وقت قريب، وسيكون للمشروع أثر هام في تعزيز تكامل العمل الإحصائي ضمن منظومة العمل الحكومي والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين بمختلف فئاتهم".
وتضمن الاجتماعان تعريفاً بأحدث الأنظمة والبرامج المعتمدة دولياً في مجالات تكنولوجيا المعلومات، والإحصاء السكاني، والمسح الجغرافي، التي تستخدمها دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية في الشارقة لتوفير بيانات إحصائية أساسية عن الإمارة وقاطنيها، بهدف الارتقاء بالخدمات المجتمعية ودعم الاستراتيجيات التنموية لحكومة الشارقة، بما يضمن مستقبلاً مستداماً للجيل الحالي والأجيال المقبلة.
وتعتبر دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية في الشارقة، جهة حكومية فاعلة ومؤثرة في مسيرة التنمية المستدامة التي تنتهجها الشارقة في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وفي إطار الرؤية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. وتحرص الدائرة بالإضافة إلى مهامها الرئيسة على القيام بالبحوث الاجتماعية والدراسات الاستقصائية لدعم عملية اتخاذ القرار الحكومي بناءً على معلومات إحصائية دقيقة ومحدَّثَة باستمرار.


جانب من الاجتماع الذي عُقِدَ في مقر دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة


جانب من الاجتماع الذي عُقِدَ في مقر بلدية مدينة الشارقة


الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني، رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق