اغلاق

مقهى المبدع الصغير يروي حكايات الكتّاب الأطفال بمهرجان الشارقة

ضمن فعاليته التي تفتح نوافذ المواهب الطفولية وأهم مظاهرها الجمالية وطرق تشكلها المعرفي والإبداعي، شهد مقهى المبدع الصغير ندوة حوارية بعنوان



"كما الضوء، عقول متقدة تصنع الأمل" بمشاركة كل من؛ الطالبة المها خالد الدليمي من دولة قطر، والطالبة بيانكا تالاغ  من الفلبين وأدارها الإعلامي عمر العبيدلي .
تطرقت الندوة إلى العديد من الأسئلة والإشارات والأفكار التي تسعى لتنمية المواهب وتنشيط ذائقتها الجمالية في مختلف مجالات الكتابة، وأهم المراحل التي يمر بها الطفل الموهوب وتفاعله مع المحيط الثقافي والتربوي والمجتمعي.
وتحدثت الموهوبة المها الدليمي عن اصداراتها القصصية الأربع "الدب الضائع" ، و"كيف يكون الوطن أجمل"، و"زاوية السحر" ، و"هذه حياتي" مستعرضة أهم المواقف الايجابية من عائلتها وأصدقائها وخصوصاً في عدم الخوف من الكتابة ومحاولة طرق أبواب الخيال والإلهام بالعديد من الأفكار، والشخصيات المبتكرة وغيرها من العناصر المحفزة والضرورية في كتابة النصوص القصصية.
وتحدثت الموهوبة بيانكا تالاغ عن نصوصها القصصية وظروف كتابتها والتشجيع الذي حظيت به من العائلة والأصدقاء والمدرسة، مشيدة بأفكار وفعاليات الدورة الجديدة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل وما يقدمه للمبدعين الصغار من فرص ايجابية تساهم بشكل كبير في تنمية نصوصهم، ومواقفهم الإنسانية، والتربوية، والعلمية بشكل تفاعلي مع الجمهور.
كما تضمنت الندوة العديد من الأفكار والتطبيقات والألعاب الفكرية والذهنية التي شارك بها جمهور الدورة التاسعة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل .



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق