اغلاق

ألمانيا: توقع رقم قياسي في مستوى العمالة

بفضل استمرار التطور الاقتصادي الجيد تتوجه ألمانيا نحو تحقيق رقم قياسي جديد في مستوى التشغيل. ومن المتوقع أن يرتفع عدد العاملين في هذا العام حوالي 530000


عاملون في أحد المصانع الألمانية

شخص، وخلال العام القادم حوالي 310000، ليصل إلى مستوى قياسي هو 44,4 مليون شخص. هذا ما جاء في توقعات الربيع للحكومة الألمانية الاتحادية. ورغم أعداد اللاجئين الكبيرة، فإن متوسط عدد العاطلين عن العمل في عام 2017 سوف ينخفض خلال مجمل العام بمقدار 140000 شخص، ليحافظ على ذات المستوى في العام القادم، عند حوالي 2,55 مليون.
وقد رفعت الحكومة الألمانية الاتحادية من توقعاتها لمعدل النمو الاقتصادي هذا العام بشكل بسيط. حيث من المتوقع وصول معدل النمو بناء على الانتعاش إلى حوالي 1,5 في المائة. كما يتوقع أن يصل هذا المعدل خلال العام القادم إلى 1,6 في المائة.
الأوضاع الجيدة في سوق العمل والزيادة الكبيرة في عدد العاملين تساهم في تحقيق اقتصاد بَينيّ متين، حسب وزيرة الاقتصاد بريغيتة تسوبريس. بالإضافة إلى ذلك هناك ارتفاع الأجور بشكل ملحوظ، ورفع الحد الأدنى للأجور. إلا أن هناك استمرارية في عدم تحقيق التطور في بنية المشكلات التي تواجهها سوق العمل. حيث من الضروري تحقيق نمو "يعود بالفائدة على الجميع، من أجل تحسين شروط العدالة في ألمانيا".
وبسبب قوة الطلب الداخلي يمكن أن تحقق المستوردات زيادة أكبر من زيادة الصادرات. لهذا يُتَوَقّع أيضا تراجع فائض الميزان التجاري بسبب قوة الطلب البيني وارتفاع أسعار المواد الخام من 8,3 في المائة من مجمل الأداء الاقتصادي في عام 2016 إلى 7,3 في المائة خلال عام 2018.
وتحقق ألمانيا منذ العام 2002 فائضا في الميزان التجاري، وتتعرض لبعض الانتقادات لهذا السبب. في عام 2015 وصل الفائض إلى 8,6 في المائة. ويرى الاتحاد الأوروبي أن الفائض الذي يتجاوز 6 في المائة، يعتبر مشكلة للاستقرار. ولهذا تتم مطالبة ألمانيا بدعم وزيادة الطلب الداخلي.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق