اغلاق

اتحاد لجان الطلبة الثانويين يختتم أعمال مؤتمره الخامس بقطاع غزة

اختتم اتحاد لجان الطلبة الثانويين مؤتمره العام بقطاع غزة بعنوان "الوفاء للحركة الأسيرة في معركة الحرية والكرامة". وحضر المؤتمر في جلسته الافتتاحية أعضاء


جانب من المؤتمر

المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، واللجنة المركزية ومسؤولو المحافظات للجبهة حيث بلغت نسبة الحضور لهذا المؤتمر 94% من العضوية المنتخبة من مؤتمرات المحافظات.
من جهته، أكد سامي ضهير مسؤول اتحاد لجان الطلبة الثانويين أن "عقد المؤتمر ونجاحه يأتي بعد التحركات والجهود الأخيرة والتي تمخض عنها تشكيل محطة انطلاق جديدة، تمثلت بتنفيذ المزيد من البرامج المختلفة، ووضع أسس للعمل النقابي داخل المدارس الثانوية والإعدادية بما يخدم مصلحة الطلاب".
وأوضح ضهير بأن "الاتحاد مستمر في العطاء والتضحية من أجل خدمة القضية الطلابية"، مبيناً أن "الاتحاد سيعمل على دعم الأسرى المضربين عن الطعام والتضامن معهم لأجل تحقيق مطالبهم الإنسانية العادلة".

"ضرورة العمل المشترك"
بدوره، شدد عصام أبو دقة عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ومسؤول اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني، على "ضرورة العمل المشترك مع الأطر الطلابية لتعزيز روح العمل والوحدة الوطنية وصولاً لجلب الحقوق للطلبة وتكاتف الجهود الوحدوية والعمل على دعم صمود الطالب وتوفير مقومات الصمود وكتب مجانية وإعفاء للرسوم المدرسية وتفعيل صندوق الطالب".
وبين أبو دقة أن "المؤتمر والقائمين عليه تمكن من انتخاب هيئة رئاسة من 6 رفاق، كما تم انتخاب سامي ضهير رئيسا للمؤتمر". كما شكر أبو دقة "القائمين علي هذا المؤتمر وما حققوه من نتائج"، متمنياً أن "يستمر الحراك من أجل تفعيل دور الشباب والطلبة ونصرة حقوقهم المسلوبة".

نقاش تقارير المراجعة التنظيمية
وفي نقاش تقارير المراجعة التنظيمية، قُدمت العديد من المداخلات الجماعية والفردية والتي أكدت على عدد من القضايا أهمها: "تفعيل العلاقة مع الأطر الطلابية بالمدارس الثانوية، وحرية العمل لجميع الأطر الطلابية دون تمييز، وتنظيم دروس تقوية للطلبة في ظل الواقع الاقتصادي الصعب، وتشكيل الفرق الرياضية والفنية وتنمية المواهب، إضافة إلى إقامة الحفلات التكريمية للطلبة المتفوقين". كما تم المطالبة "بالضغط من أجل توفير مقومات الصمود للطلبة داخل المدارس من توفير الكتب وإعفاء الطلبة من الرسوم المدرسية، والعمل على رفع كفاءة المدرسين من خلال دورات وورش عمل مكثفة لهم".
يذكر أنه وفي ختام المؤتمر تم انتخاب مكتب تنفيذي مركزي مكون من 8 أفراد يمثلون المحافظات والفروع في قطاع غزة.
الجدير ذكره أن عقد المؤتمر جاء  تحت شعار "النضال من أجل الحفاظ على استقلالية المؤسسات التعليمية وتكريس الديمقراطية داخل المدارس وتوفير الكتب المدرسية واعتماد إلزامية ومجانية التعليم".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق