اغلاق

قيادي فتحاوي: ‘على حماس الاعتذار للشعب الفلسطيني‘ - فيديو

قال القيادي في حركة "فتح" رأفت عليان :" إن للوثيقة السياسية التي قدمتها حركة "حماس"، رغم كونها جاءت متأخرة، إلا أنها دليل على أن نهج حركة "فتح"
Loading the player...

و"منظمة التحرير" في السنوات الأخيرة كان يسير باتجاه مصلحة وطنية حقيقية في إقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس الشريف"، لافتا إلى "أن حماس هاجمتها وخونت "التحرير" والشهيد الرئيس ياسر عرفات وقتها" .
وأضاف عليان خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامي محمد شمس الدين، "أن وثيقة حماس جاءت متأخرة على نفس الطريق الذي مرت به منظمة التحرير بالاعتراف بضرورة إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967"، لافتا إلى "أن الجديد في الوثيقة هو إعلان حماس فك ارتباطها بجماعة "الإخوان المسلمين""، مشيرا إلى "أن "فتح" طالبت "حماس" بالاعتذار للشعب الفلسطيني بشكل عام لأنها أساءت للشعب ودفعته إلى الكثير من الحروب" .

" حماس حركة منفتحة وليست منغلقة "
وأوضح عليان أن "حماس حركة منفتحة وليست منغلقة، وبرغم ما قامت به من الانقلاب على الشرعية الفلسطينية وقتلت الكثير من أبناء "فتح"، إلا أن "فتح" رحبت بالمصالحة من أجل عودة اللُحمة الوطنية"، مؤكدا "أن الوثيقة بها بعض النقاط التي تحتاج إلى توضيح، من ضمنها فك الارتباط مع "الإخوان" بأن تكون حماس حركة وطنية فلسطينية تخضع للقرار الوطني الفلسطيني المستقل" .
وتابع عليان "أن النقطة الثانية هي أن "منظمة التحرير" ليست إطاراً كما أشارت الوثيقة، بل هي ممثل شرعي ووحيد، ثالثا تحدث حماس عن الشراكة السياسية في وثيقتها في الوقت الذي تمارس فيه الانقسام والسيطرة على قطاع غزة فهو أمر يحتاج لتوضيح، بالإضافة إلى حديث حماس عن إقامة دولة فلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس بينما تعمل هي على إقامة إمارة فلسطينية وإسلامية في غزة"، مشددا على "أن هذا لا ينسجم مع وثيقتها" .


خالد مشعل ، تصوير: Getty image


رأفت عليان



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق