اغلاق

بيت لحم: ‘العمل النسائي‘ تعقد ندوة حول الاغذية الفاسدة

عقدت دائرة العمل النسائي فرع بيت لحم ندوة تحت عنوان "الاغذية الفاسدة تهدد حياتنا"، وذلك بالتعاون مع الضابطة الجمركية ومديرية


الصورة للتوضيح فقط

الاقتصاد في مسجد بيت فجار الكبير،بحضور حشد من النساء وطالبات مدرسة الصخرة الاساسية .
وقدم مسؤول العلاقات العامة حاتم هدري من الضابطة الجمركية  تعريفا وشرحا عن "الاعمال والمهام الموكلة اليهم والرقم المجاني للجهاز 132 ، موضحا بحديثه المنتجات المقلدة والمزورة وكيفية التعرف على المنتج من خلال التحقق من بيانات السلع وصلاحيتها والخطورة من استخدام المنتجات المقلدة والمزورة ، وطرق التعرف عليها من خلال الانتباه الى مصدر المنتجات وقراءة اغلف المعلبات وملاحظة الشكل الخارجي".
وتطرق الى "منتج المستوطنات وضرورة عدم شرائها نهائيا ومحاربتها والتوجه الى المنتج الوطني ودعمه ، مبينا الية التعرف على منتج المستوطنات من خلال الباركود الاسرائيلي وبطاقة بيان المنتج .
وبين المهندس مسؤول الرقابة والتفتيش محمد زريقات من مديرية الاقتصاد دور الرقابة والتفتيش والية عملها "ان الرقابة والتفتيش تقوم بدور فاعل في الأسواق الفلسطينية، وملاحقة مهربي البضائع"، ذاكرا "الطرق الصحيحة لحفظ الاغذية واضرار المواد الحافظة، والمعايير التي نميز بها اللحوم الفاسدة واضرار بضاعة المستوطنات الفاسدة" .
وتحدثت الواعظة منال فنون مبينة "ان نصوص القرآن الكريم والسنة النبوية نجد فيها أن الغذاء مرتبط بأحد أهم الضرورات الخمس وهي حفظ النفس، ومن هنا كان اهتمام الإسلام بالغذاء اهتماماً كبيراً، فأباح الطيبات وحرم الخبائث، ونهى عن كل ما يلحق ضرراً بصحة الإنسان، كما واهـتم بجودة انتاج الغذاء وسلامته". وبينت "أنه من الواجب على كل مسلم أن يحرص على سلامته وسلامة الآخرين، وسلامة وطنه واقتصاده وبيئته " .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق