اغلاق

مركز شؤون المرأة يعقد لقاءاً مع نقابة الصحفيين

عقد مركز شؤون المرأة في غزة اللقاء التحضيري الأول لمجموعة من الإعلاميين والإعلاميات لوضع اللبنات الأولى لاتفاقية شراكة وتعاون مع نقابة الصحفيين


جانب من اللقاء

الفلسطينيين، انطلاقاً من الاحتياجات الحقيقية والهامة لجموع الإعلاميين/ت.
ورحبت آمال صيام، مديرة مركز شؤون المرأة "بالتعاون ما بين قسم الإعلام ونقابة الصحفيين بما يخدم الصحفيين/ات من خلال صقل مهاراتهم/ن وخبراتهم/ن وتلبية احتياجاتهم/ن المختلفة، وعقد لقاءات دورية تفاكرية إضافةً إلى البحث في آليات إيجاد  فرص عمل ولو مؤقتة لجموع الخريجين/ات من أقسام الصحافة والإعلام".
من جهتها، نوهت سمر الدريملي، منسقة الإعلام في المركز إلى "أهمية مثل هذا التعاون ما بين المركز والنقابة كجسم يمثل كافة الصحفيين والصحفيات بكافة أطيافهم وانتماءاتهم"، مضيفةً أنها "فرصة لتكثيف الجهود لتوحيد البوصلة تجاه احتياجات ومهارات الصحفيين والصحفيات الحقيقية والمستجدة؛ كي يكونوا قادرين/ات على الارتقاء بمستوى أنفسهم/ن كإعلاميين وإعلاميات وهو ما سينعكس بالتأكيد على مستوى الإعلام الفلسطيني عموماً".
من جانبه، أوضح د. تحسين الأسطل، نائب نقيب الصحفيين أن "الجامعات الفلسطينية أصبحت تعنى بالكم وليس الكيف، بعيداً عن دراسة سوق العمل وتقدير احتياجات الخريجين/ات لذلك يوجد الكثير من خريجي الإعلام بدون عمل".
وقال: "إن النقابة تفتخر بأن تمد أذرع التشبيك والتنسيق مع مركز شؤون المرأة باعتباره مؤسسة نسوية لها حضورها المتميز على الساحة الفلسطينية وتستهدف الإعلاميين والإعلاميات في مختلف أنشطتها وبرامجها ومشاريعها".
من جانبهم، أعرب الحضور عن "دعمهم لفكرة التعاون"، معلنين "رغبتهم الشديدة في التطوع والمبادرة في مختلف الأنشطة التي يمكن عقدها في المستقبل القريب".







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق