اغلاق

تأبين المربي قاسم خطيب في ‘جبور جبور‘ الابتدائية بشفاعمرو

نظمت مدرسة "جبور جبور" الابتدائية في شفاعمرو مؤخرا، حفل تأبين للمرحوم المربي والرياضي القدير الحاج قاسم بركة خطيب (أبو صالح)، في قاعة أشكول بايس في المدينة،


مجموعة صور من حفل التأبين

وقد غصت القاعة بالحضور الكبير من أهل الفقيد ومعارفه وزملائه في المدرسة ومدراء مدارس شفاعمرو، وعدد من زملائه الرياضيين وأعضاء بلدية ورئيس البلدية ومفتش وزارة المعارف.
 وقد جاء هذا الحضور تلبية لدعوة مدير المدرسة الأستاذ يوسف عبود والهيئة التدريسية، الذين عملوا أياما وليالي على اخراج هذا الحفل المهيب لزميل وانسان خدم وعلّم أجيالا عديدة من أبناء شفاعمرو، اضافة الى مساهمته في رفع اسم المدينة من خلال فريق "أبناء شفاعمرو" الذي ارتقى الى الدرجة القطرية، ورفع اسم المواطنين العرب أيام كان المرحوم لاعبا بارزا فيه.

كلمات تأبين مؤثرة عن المرحوم
وعند مدخل القاعة استقبل مدير المدرسة وطاقم المعلمين وعائلة الفقيد الأستاذ قاسم خطيب المدعوين والضيوف، ونصبت في المدخل صورة المرحوم والى جانبها الكراس الذي أصدرته المدرسة، وحمل كلمات وعبارات التأبين والذكريات والصور التي توثق مراحل حياة الفقيد، وكان لمركزة اللغة العربية المعلمة ايمان سعدى، الدور الكبير في تنقيح ومراجعة واعداد الكراس.
افتتح حفل التأبين وأداره زميل الفقيد الاعلامي والكاتب زياد شليوط ،الذي قدم نبذة قصيرة عن المرحوم، ودعا الشيخ رستم جابر الذي تلا آيات قرآنية عن روح المرحوم. وكانت الكلمة الافتتاحية لرفيق المرحوم في مسيرة التعليم مدير المدرسة، المربي يوسف عبود الذي ألقى كلمة مؤثرة عكست عمق العلاقة التي جمعت بينهما، خاصة وأن الأستاذ قاسم عمل نائبا للمدير منذ أن استلم الأستاذ يوسف ادارة المدرسة منذ 17 عاما، وعمل الى جانبه باخلاص وتفان لخدمة المدرسة وطلابها.

"البلدية ستقيم مهرجانا رياضيا تخليدا للمرحوم"
وألقى رئيس بلدية شفاعمرو، أمين عنبتاوي كلمة استذكر فيها مرافقته للمرحوم على مقاعد الدراسة، متحدثا عن بعض صفات ومناقب المرحوم، كما أعلن بأن المجلس البلدي اتخذ قرارا باقامة مهرجان رياضي تخليدا للاعب أبناء شفاعمرو الأستاذ المرحوم قاسم خطيب. وتلاه مفتش وزارة المعارف د. خالد حجازي بكلمة التي توقف فيها عند عمل المعلم المتفاني وخدمة الطلاب ورسالته كما فعل المرحوم.
وتحدثت في حفل التأبين ثلاث مربيات من زميلات المرحوم اللاتي عملن الى جانب المرحوم وهن المربيات: ايمان سعدي،
 أنديرا خوري وميرفت عزام. وألقت السيدة جميلة صفوري، رئيسة لجنة أولياء أمور الطلاب في المدرسة كلمة باسم لجنتها ولجنة أولياء الأمور المحلية. وشارك الشاعر الشفاعمري سليم قسيس، زميل وصديق المرحوم في فريق أبناء شفاعمرو بقصيدة رثاء.
واشتمل الحفل على عرض مصور لسيرة الراحل، أعدها زميله وصديقه المربي ياسر يوسفين الذي عمل معه لمدة 10 سنوات في المدرسة.
ووجهت حفيدتا المرحوم نورس خطيب وهبة ياسين كلمات مؤثرة لجدهما المرحوم عبرتا فيها عن اشتياقهما له وحسرتهما على غيابه، كما ألقت السيدة رهام خطيب ( زوجة ابن الفقيد) كلمة مماثلة، وفي ختام البرنامج شكر فيصل قدومي الجميع باسم العائلة.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق