اغلاق

تقرير خطير: شبح انهيار المباني يُهدد البلدات العربية !

جاء في تقرير جديد أجراه موقع "تاما فيكس" الذي أقيم على يد اليران سيموني لفحص تطبيق الخطة الوطنية للتخطيط والبناء " تاما " 38 ، أنّه ومن بين 4,398 مشروعا،


منظر عام لمبان في احد البلدات العربية - لا علاقة للصورة بفحوى الخبر

التي تجري حسب الخطّة الوطنية للتخطيط والبناء 38 من أجل تقوية وتقويم وتعديل المباني والمحافظة عليها من خطر الهدم ، تم انجاز " صفر " من هذه المشاريع في الوسط العربي .
وحسب ما قاله اليران سيموني الذي أنشأ تاما فيكس "فانّه في البلاد هناك 12 مدينة عربية تحوي مع بعضها 500 ألف نسمة، وتكلفة تقوية وتقويم وتعديل مبنى واحد في هذه المدن والذي يضم من 8 الى 10 عائلات يقدّر بمليون شيكل" .
وأشار سيموني الى "أنّ مبادري العقارات ينجزون عملهم بهدف الربح ولذلك فانّهم يبتعدون عن العمل في هذه المدن بسبب هذه التكلفة باهظة الثمن" . وأضاف "أنّه على أعضاء الكنيست العرب أن يهتمّوا بجعل عمليات تقوية المباني وتقويمها وتعديلها في البلدات العربيّة ممكنة من ناحية اقتصاديّة وأن يجدوا حلولا للوسط الذي يمثّلونه" .
يذكر أنّ الهدف الأساسي من الخطّة الوطنية للتخطيط والبناء 38 هو إيجاد حلول لمخاطر الهزّات الأرضية ، لكن تم التخلي عن خطة الوقاية من الكوارث وتحوّل الموضوع الى منافع اقتصادية والتي تقام جميعها حتّى الآن خارج المراكز السكانية العربية، حيث قيمة الأرض منخفضة والمبادرون يبتعدون عن الاستثمار في البلدات العربية بسبب قلّة الربح ، وبذلك تبقى العائلات العربيّة متروكة في المناطق الخطرة .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق