اغلاق

الأوقاف تحذر من الانتهاكات الصهيونية للأقصى: ‘يجب التصدي لها‘

حذَّرت دائرة القدس بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية من "مغبة العدوان الصهيوني المتواصل بحق المسجد الأقصى"، موضحة أن الأقصى "يتعرض إلى انتهاكات متواصلة حتى وصل

 
 

الحال به، إغلاقه لليوم العاشر على التوالي أمام المصلين من غير وجه حق".
واعتبرت أن "مواصلة إغلاقه والسعي لفرض بوابات الكترونية في باحاته بمثابة إعلان حرب على الأمة العربية والإسلامية عموما، والشعب الفلسطيني على وجه الخصوص".
وأشارت إلى أن "الاحتلال الصهيوني المجرم سيتحمل تبعات عدوانه المستمر بحق المسجد الأقصى وأهل القدس المغلوب على أمرهم، حيث أن هناك العديد من السواعد الفتية من شرفاء الوطن لا يقبلون على أنفسهم رؤية هذه المشاهد الإجرامية مطلقا".
ودعت "أحرار العالم وأبناء شعبنا في الضفة والقدس" إلى "ضرورة التصدي لمخططات الاحتلال، وتفعيل كافة أشكال المواجهة والمقاومة ضد الاحتلال لثنيه عن ممارساته".
وطالبت المؤسسات الإعلامية والحقوقية بـ"رفع دعاوى قضائية ضد قادة الاحتلال ؛ لملاحقتهم ومحاسبتهم على ما ارتكبوه من جرائم بحق أبناء شعبنا ومقدساتنا الإسلامية". 
وشدَّدت على "أهمية احترام المواثيق والمعاهدات الدولية والإنسانية التي تنص على احترام الأديان وحماية المقدسات والحفاظ على حقوق الإنسان والحريات"، و أشادت بـ"جهود النخب الوطنية من الشعوب العربية والإسلامية التي خرجت نصرة للأقصى".
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق