اغلاق

5 سيناريوهات بعد الاعلان عن الشبهات الموجهة لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ، هل يتحقق احداها ؟

نشرت مصادر اعلامية 5 سيناريوهات يتوقع حدوث احداها في أعقاب الاعلان عن الشبهات الموجهة لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ، وهي : الرشاوى ،


رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو - تصوير : gettyimages 

 الاحتيال وخيانة الامانة .
واعتمد واضعو السيناريوهات الخمسة والتي نشرت في موقع " ماكو " ، في تحليلهم على ملفات تحقيق وقعت لرؤساء حكومة سابقين وشخصيات عامة ، منهم ايهود اولمرت .

السيناريو الأول :
انتخابات مبكرة خلال 60 يوما : يقوم رئيس الحكومة نتنياهو بعقد مؤتمر صحفي عاجل ، يعلن خلاله أن اليسار الاسرائيلي يحاول اسقاطه ، وأن الشرطة تجند شهود ملك ، من اجل اسقاط الحكومة . خلال المؤتمر الصحفي يطلب نتنياهو الحصول على ثقة الجمهور مجددا ويعلن عن اجراء انتخابات مبكرة خلال 60 يوما من أجل الفوز مجددا برئاسة الحكومة .

السيناريو الثاني :
لا أدلة لتقديم لائحة اتهام واقالة روني الشيخ من منصبه : يعلن المستشار القضائي للحكومة افيحاي مندبليت بعد 90 يوما أنه لا توجد أدلة كافية في كل ملفات التحقيق لتقديم لائحة اتهام . احزاب اليسار تقوم بتقديم عشرات الاستئنافات للمحكمة العليا ، والمحكمة تردها كلها . نتنياهو يعلن عن اقالة المفتش العام لروني الشيخ ويقوم بتعيين مندبليت في المحكمة العليا ويتم تشريع قانون في الكنيست يعطي رئيس الحكومة حصانة من التحقيق معه كما هو الحال في فرنسا .

السيناريو الثالث :
نتنياهو يتنازل عن رئاسة الحكومة وليبرمان يحل مكانه : يعلن رئيس الحكومة في أعقاب اعلان الشبهات ضده عن استقالته من منصبه ، ويعمل على مساعدة افيغدور ليبرمان لاقامة حكومة بديلة ، تواصل عملها حتى الموعد المحدد للانتخابات القادمة في عام 2019 . بعد ذلك يتم اغلاق ملفات التحقيقات ضد نتنياهو ، وليبرمان يساعد على انتخاب نتنياهو رئيسا للدولة خلفا لرؤوفين ريفلين .

السيناريو الرابع :
استقالة نتنياهو وادانته بالشبهات الموجهة له : يتمسك نتنياهو بموقفه لمواجهة الشبهات الموجهة له كما فعل رئيس الحكومة السابق ايهود اولمرت ، وشيئا فشيئا يفقد نتنياهو قوته السياسية ويعلن خلال فترة ما عن استقالته . في الانتخابات العامة يطرح حزب الليكود مرشحا جديدا لرئاسة الحكومة ، وتتم ادانة نتنياهو بتلقي الرشوى والاحتيال ويتم الحكم عليه بالسجن الفعلي .

السيناريو الخامس :
نتنياهو يعترف بضلوعه بالشبهات ويتوصل لاتفاق مع المستشار القضائي للحكومة – تماما كما حدث مع رئيس الدولة السابق عيزر فايتسمان ، يتوصل نتنياهو لاتفاق مع المستشار القضائي للحكومة ، ويستقيل من منصبه ويتم اغلاق ملفات التحقيق ضده . بعد سنة يصبح نتنياهو محاضرا في العالم ويلمع اسمه من جديد كمنتقد لرئيس الحكومة الذي سيتم انتخابه خلفا له ، كما يفعل اليوم رئيس الحكومة السابق ايهود براك .


رئيس الحكومة السابق ايهود اولمرت ، تصوير Getty image


وزير الامن افيغدور ليبرمان، تصوير AFP


المفتش العام للشرطة روني الشيخ، تصوير AFP


رئيس الحكومة السابق ايهود باراك


رئيس الدولة السابق عيزر فايتسمان  - تصوير - AFP


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق