اغلاق

’التربية’ ومحافظة أريحا تكرمان أوائل الإنجاز

كرمت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال مديريتها في أريحا وبالشراكة مع محافظة أريحا والأغوار، أوائل طلبة الثانوية العامة "الإنجاز" للعام 2017 على مستوى


جانب من التكريم

المحافظة.
وشارك في حفل التكريم وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم ومحافظ أريحا والأغوار ماجد الفتياني ممثلاً عن الرئيس محمود عباس، وأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. صائب عريقات ومدير التربية والتعليم في أريحا نصر أبو كرش ورئيس البلدية سالم غروف وقادة الأجهزة الأمنية ومديرو الدوائر المدنية والمدارس الثانوية بالمحافظة وحشد من أهالي الطلبة الأوائل.
بدوره، هنأ صيدم الطلبة الأوائل وذويهم على هذا التفوق والإنجاز، قائلاً: "يطيب لي أن أقف اليوم بين كوكبة من الطلبة المتفوقين هنا في أريحا؛ المدينة التي استضافت الشهيد أبو عمار والتي منها انطلقت مسيرة الاستقلال والفجر الجديد".
وشدد على "ضرورة أن يطمح الشباب نحو غدٍ أفضل مسلحين بالعلم والمعرفة"، مبينًا أن "الوزارة لم ولن تدخر أي جهد في سبيل دعم مسيرة العلم والتميز والنجاح"، شاكرًا "كل من ساند الوزارة لإنجاح امتحان الإنجاز".

"اهتمام الرئيس بدعم الطلبة المتفوقين"
بدوره، نقل الفتياني تهاني الرئيس محمود عباس للطلبة وذويهم، مؤكدًا "أهمية العلم والتعلم"، مشيرًا إلى "اهتمام الرئيس بدعم الطلبة المتفوقين من خلال مكرمته للطلبة الأوائل بتوفير المنح الجامعية لهم، وكذلك اهتمام وزارة التربية والتعليم العالي وقيادتها ودعمهم الدائم للتفوق والنجاح".
من جانبه بيّن عريقات "أن الله أكرمنا جميعًا بأننا ولدنا هنا في فلسطين وأن الفلسطينيين في الوطن والشتات، لا تفرقهم الحدود وأن ما يجمعهم هو مقدار ما يقدمون لفلسطين، وأننا جميعًا جند لخدمة هذا الوطن"، مطالبًا المتفوقين وجميع الطلبة بأن "يكونوا الأوفياء للشهداء ومسيرة المناضلين وكل من ضحّى على طريق التحرير وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".
وفي كلمته الترحيبية هنأ مدير التربية الطلبة المتفوقين، شاكرًا "اهتمام وزارة التربية والدعم المتواصل من الوزير صيدم للمسيرة التعليمية، وكذلك اهتمام د. عريقات والمحافظ الفتياني والبلدية من أجل نجاح هذه المسيرة". من جهته، تحدث غروف مقدمًا التهنئة للطلبة، مشيدًا "بكل الجهود التي تسعى لتطوير مدينة أريحا".

كلمة أوائل الطلبة
وفي كلمة أوائل الطلبة التي ألقاها الطالب جهاد القاسم؛ الأول على المحافظة، شكر القاسم "دعم ومتابعة السيد الرئيس للمسيرة التعليمية واهتمامه الخاص بالطلبة المتفوقين وتوفير مكرمة ومنح جامعية لهم، وكذلك اهتمام الوزير صيدم وطاقم الوزارة وأسرتها في المديرية بتقديم كافة المتطلبات التي تدعم وتمهد للإبداع والتميز"، شاكرًا "المعلمين ومديري المدارس وكل من ساهم في توفير الأجواء التي مهدت لتفوق ونجاح هذه الكوكبة من الطلبة". كما ألقى الطفل عبد المجيد فطافطة "قصيدة وطنية عن القدس".
وفي ختام الحفل، الذي تخلله العديد من الفقرات الفنية، تم توزيع الدورع التقديرية على الطلبة المتفوقين.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق