اغلاق

الحمد الله: الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة

أكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله على أن "الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة الاجتماعية وبسط سيادة القانون". جاء ذلك خلال استقباله،

جانب من الاجتماع


الأحد، في مكتبه برام الله، وفدًا من نقابة المحاميين، بحضور وزير العدل علي أبو دياك، ووزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة، حيث تم بحث العديد من القضايا، لا سيما دور النقابة في الخطة القطاعية الاستراتيجية لقطاع العدالة وسيادة القانون للأعوام الستة القادمة والتي أقرها مجلس الوزراء في شهر أيار الماضي.
وأشار رئيس الوزراء إلى أن "الحكومة تسعى بالشراكة مع المجتمع المدني والاتحادات والنقابات خاصة نقابة المحاميين، إلى إصلاح النظام القانوني، وتعديل رزمة التشريعات القضائية وخاصة قانون السلطة القضائية بما يضمن تحقيق المساواة بين المواطنين، وتعزيز وصولهم للعدالة".

ودعا الحمد الله الى "تعزيز الشراكة بين القطاع العام ومؤسسات المجتمع المدني والنقابات والاتحادات لما لها من دور جوهري في تحقيق العدالة وتجسيد سيادة القانون، وبما يعمل على تعزيز التشريعات الناظمة لحقوق الإنسان وإنفاذها، وتعزيز البناء المؤسسي والتنظيمي لقطاع العدالة، وضمان نزاهة وفعالية واستقلال القضاء وتنفيذ الأحكام القضائية".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق