اغلاق

الدكتور مشهور صفا من كفر سميع يحذّر من استخدام الألعاب النارية في العيد

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك ، تنتشر في البلدات العربيّة بشكل عام ظاهرة استخدام الألعاب الناريّة والمفرقعات، وخصوصا من قبل الشبيبة والأطفال. لذلك يحذر الدكتور


الدكتور مشهور صفا

مشهور صفا من كفر سميع من هذه الظاهرة التي تشكّل خطرا على الأطفال خاصة والمجتمع عامة، وقال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: " تعتبر ظاهرة استخدام الألعاب النارية والمفرقعات من الظواهر السلبية المنتشرة في مجتمعنا، ورغم التحذيرات الصحية والاجتماعية من خطورة هذه الألعاب فإن بيعها ما زال منتشرا بلا رقيب، حيث يقوم بائعوها بتوفيرها وترويجها لمن يرغب فيها، خاصة مع الاحتفال بالعيد المبارك ".
وتابع د. مشهور صفا: " باتت هذه المواد تشكل خطرا ليس على مستخدميها فقط، بل كذلك على الآخرين المتواجدين في محيط استخدامها، لما تسببه أحيانا من حروق وتشوهات مختلفة تؤدي إلى عاهات مستديمة أو مؤقتة، كما تحدث أضرارا في الممتلكات جراء ما تسببه من حرائق، إضافة إلى التلوث الضوضائي الذي يؤثر على طبلة الأذن، وبالتالي يسبب خللا وظيفيا في عمل المخ".
وأضاف د. صفا: "لا بد للشرطة من اتخاذ إجراءات رادعة وصارمة للقضاء على هذه الظاهرة، وذلك من خلال : تنفيذ القوانين ومعاقبة الأشخاص أو أصحاب المحال التجارية التي تقوم ببيع وترويج الألعاب النارية، وكذلك مصادرة الكميات الموجودة في الأسواق وإتلافها وتقديم أصحابها للقضاء، لينالوا جزاءهم سواء بالسجن أو بفرض غرامات مالية باهظة عليهم "


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق