اغلاق

الشيخ ايهاب الشيخ خليل من الناصرة يبين أحكام الأضحية

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الشيخ ايهاب الشيخ خليل من الناصرة الذي تحدث عن أحكام الأضحية، حيث قال :" الأضحية هي سنة مؤكدة


الشيخ ايهاب الشيخ خليل ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

عند جماهير العلماء، وهي مشروعة بالإجماع ، وقال تعالى :" فصلّ لربك وانحر" وقد ضحى رسول الله وضحى الصحابة، قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( إن أول ما نبدأ به في يومنا هذا: نصلي ثم نرجع فننحر فمن فعل ذلك فقد أصاب سنتنا ومن ذبح قبل فإنما هو لحم قدمه لأهله ليس من النسك في شيء ). حكم الأضحية الشكر لله تعالى على نعمه، التوسعة على الأهل، وإحياء لذكرى إبراهيم عليه السلام. المُطالب بالأضحية : ليس الغنى بل من يملك ثمنها زائداً عن حاجته وحاجة من يعوله يوم العيد وأيام التشريق، وتسن الأضحية للمسافر، وتسن للحاج".
وتابع :" سن الأضحية: الإبل ما أتم خمس سنوات ودخل في السادسة، البقر ما أتم سنتين ودخل في الثالثة، الماعز ما أتم سنة ودخل في الثانية، الضأن ما أتم ستة أشهر ودخل في السابع إذا كان سميناً. التضحية بالعجول المسمنة: ذهب بعض العلماء في العصور المتأخرة بأنه يجوز أن يضحى بالعجول المسمنة خاصة والتي تبلغ سنة من عمرها إذا كان لحمها مساويا أو يزيد عن لحم الحيوانات البالغة سن الأضحية، وهو قول النووي وطاوس وعطاء. الاشتراك في الأضحية: تكفي البقرة أو الواحد من الإبل عن سبعة، عن جابر رضي الله عنه قال: ( نحرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام الحديبية البَدَنة عن سبعة والبقرة عن سبعة ) . تجوز الشركة في بعير أو بقرة بين من يريد اللحم ومن يريد الأضحية. والشاه عن واحد وتكفي عن أهل البيت" .

شروط صحة الأضحية
واردف الشيخ ايهاب الشيخ خليل بالقول :" الأضحية عن الميت: يجوز ذبح الأضحية عن الميت أوصى أو لم يوص، لكن إذا أوصى الميت بالأضحية فتوزع كلها ولا يجوز الأكل منها، إذا لم يوص توزع الأضحية كما توزع عن الحي. شروط صحة الأضحية : النية، الوقت، سلامة الحيوان.
النية: تكون نيته لله خاصة طيبة بها نفسه يتقرب بها إلى الله حتى يقبلها. يدخل وقت الأضحية بمضي قدر ركعتين وخطبتين خفيفتين بعد طلوع الشمس يوم النحر وفي أيام التشريق. يجوز أن يذبح بنفسه أو يوكل غيره. أفضل الأضاحي: الإبل ثم البقر ثم الضأن ثم الماعز، السمين الأبيض الأقرن".
ومضى بالقول :" مستحب أن يأكل المضحي الثلث ويتصدق على الفقراء بالثلث ويهدي الثلث، ولا يجوز بيع جلدها، ولا يجوز إعطاء الجزار شيئا من الأضحية كأجرة.
مستحب: ترك شعر الرأس والأظافر: يستحب إذا دخل العشر الأوائل من ذي الحجة ألا يحلق رأسه ولا يقلم أظفاره، قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي : فليمسك عن شعره وأظفاره ) . يجب أن يكون الحيوان سليما من العيوب التي تقلل من لحمها ومن قيمتها. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أربع لا تجوز في الأضاحي : العوراء بين عورها والمريضة بين مرضها ، والعرجاء بين ضلعها ، والعجفاء التي لا تنقي) ويقاس على هذه العيوب غيرها" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق