اغلاق

رئيس الحكومة نتنياهو: لن تُقتلع المزيد من المستوطنات

التزم رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو الليلة الماضية بأنه "في ارض إسرائيل لن تقتلع أي مستوطنات"، جاء ذلك خلال مشاركته بمناسبة الذكرى الخمسين للاستيطان


بنيامين نتنياهو

في الضفة الغربية، الذي عقد بمبادرة المجلس الإقليمي الاستيطاني "شومرون" وبمشاركة الالاف.
وقال نتنياهو في كلمته : "رفاقي يجب ان أقول لكم اننا مررنا زخما خلال فترة صعبة غير بسيطة وهنالك قوة دفع من التطوير والبناء في الضفة الغربية، هذا المسعى العظيم نقوده معا. فلا توجد حكومة عملت من اجل الاستيطان أكثر من الحكومة التي اقودها".
وخلال خطابه التزم نتنياهو :" هذه أرض آبائنا هذه ارضنا، رجعنا هنا حتى نبقى الى الابد ،في ارض إسرائيل لن تقتلع أي مستوطنات".

" اقتلعنا مستوطنات وحصلنا على صواريخ "
وأضاف :" لقد اثبت ان هذا لا يساعد بتحقيق السلام. اقتلعنا مستوطنات وحصلنا على صواريخ. لن يكون هناك المزيد. نحن نعتني ونحرس هذا المكان وهو يحرسنا، كممتلكات استراتيجية لإسرائيل".
وتابع نتنياهو :" قلت امام الزعماء الأجانب الذين جاءوا الى هنا، تخيلوا ان على هذه التلة تقيم قوات إسلامية متطرفة، كان هذا سيشكل خطرا علينا، كما سيشكله عليكم أيضا، وعلى باقي جيراننا. والمنطقة كلها، عمليا الشرق الأوسط كله. على ضوء ما يحدث حولنا في الشرق الاسط يمكن تخيل النتائج، التي قبل ذلك ستؤثر على شارع 6، وعلى مطار بن غوريون. لذلك نحن لا نستسلم- سنحافظ على يهودا والسامرة امام كل من يطالب بالاقتلاع بتعميق جذورنا، نبني، ونعزز ونستوطن".
واستذكر نتنياهو :" وصلت هنا لأول مرة قبل 50 عاما. أتذكر رحلاتي كجندي في السامرة، لقد انفعلت لكوني ادوس على نفس الأماكن التي خطا عليها اجدادنا وعرفت الى اين انا ذاهب وعرفت كل مكان لانني تعرفت عليه في الكتب" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق