اغلاق

غضب كبير في رام الله:صراصير وفئران ‘تسرح وتمرح‘ بالمطاعم

أثار إغلاق السلطات المختصة، مطعم لدجاج "البروست" ومحل بيع العصائر و"الكوكتيل" في مدينة رام الله،موجة من ردود الفعل في الشارع الفلسطيني،
Loading the player...

حيث انتشرت صور "الدجاج الفاسد" و"الفئران" في مخزن محل الكوكتيل كالنار في الهشيم على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وسط دعوات لمقاطعة المطاعم والعودة الى الأكل المنزلي!
وألقت الحادثة بظلالها على إقبال المواطنين للمطاعم في مدينة رام الله، وقال أحد أصحاب المطاعم وسط المدينة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما إن "الأهالي باتوا يتجنبون القدوم الى المطعم نظرًا لما يشاهدوه من إغلاق للمطاعم الأخرى نتيجة للمنتجات الفاسدة وعدم النظافة"، لافتًا الى أن "الموضوع أثّر على دخلهم المادي خلال الفترة الحالية التي تسبق عيد الأضحى المبارك والتي تشهد بالعادة حركة نشطة وإقبال من الأهالي".
وأبدى أهالي المدينة امتعاضهم من ما وصفوه "جشع التجار" و"استهتارهم بأرواح المواطنين"، وطالبوا بتشديد الرقابة على المطاعم ومحلات العصائر من قبل الجهات المختصة وأن لا تكون هذه الحملة "زوبعة في فنجان" وتنتهي.


الصور التي تم تداولها : صراصير وفئران ‘تسرح وتمرح‘ في المطاعم
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق