اغلاق

الحمد الله: ’إعطاء المستوطنين سلطة إدارية في الخليل خرق للقانون الدولي’

حذّر رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله من "خطورة القرار الاسرائيلي بتشكيل مجلس إدارة شؤون المستوطنين في مدينة الخليل ومنحهم سلطة إدارة شؤونهم البلدية"،


جانب من الاجتماع

مشددًا على أن "ذلك يعتبر خرقًا للقانون الدولي الإنساني والمواثيق الدولية، ويؤدي إلى تدهور الأوضاع الأمنية"، مطالبًا مؤسسات المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لاتخاذ إجراءات عملية وملموسة لإلزام إسرائيل بوقف الاستيطان، والتراجع عن قراراتها في شرعنته".
جاء ذلك خلال استقباله رئيس وأعضاء بلدية الخليل، بحضور وزير الحكم المحلي د. حسين الاعرج، ووزير الصحة د. جواد عواد، حيث اطلع على "آخر الاوضاع في محافظة الخليل، وأهم الاحتياجات والخطط المستقبلية للبلدية".
وجدد الحمد الله تأكيده على أن "محافظة الخليل على رأس أولويات القيادة والحكومة"، مشددًا على "تقديم كافة أشكال الدعم لها، لا سيما الصحية والتعليمية والخدماتية، خاصة في البلدة القديمة، بما يعمل على تعزيز صمود المواطنين وثباتهم على أرضهم، خاصة في ظل ما تتعرض له المدينة من انتهاكات مستمرة للاحتلال ومستوطنيه".
وقدم رئيس الوزراء تعازيه للوفد بوفاة رئيس بلدية الخليل الأسبق مصطفى النتشة، داعيا من الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويدخله فسيح جناته، ويلهم أهله الصبر والسلوان.




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق