اغلاق

وفد اتحاد العاملين في الجامعات والكليات يلتقي صيدم

التقى صباح الأحد وفد يمثل اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية بقيادة الدكتور سامر عرقاوي ورؤساء بعض النقابات، وزير التربية والتعليم العالي



 الدكتور صبري صيدم، برفقة وكيل الوزارة الدكتور بصري صالح ووكيل مساعد شؤون التعليم العالي الدكتور إيهاب القبج.
قدم عرقاوي باسم العاملين، التهاني والتبريكات للقيادة الفلسطينية من خلال معالي الوزير بإنجاز الوحدة والمصالحة الفلسطينية ، حيث أطلع د. صيدم ممثلي العاملين على نتائج زيارته لغزة الأسبوع الماضي ولجامعة الأقصى (كبرى الجامعات الحكومية الفلسطينية) ولقائه بعدد من العاملين وممثليهم. ونية الوزارة لبذل كل جهد مستطاع لإنصافهم وتطويرهم. وأعرب عن أمله أن تتم وتستكمل إجراءات الوحدة والمصالحة على خير وبدون أي معيقات ان شاء الله. وأن يتم قريبا تنظيم زيارات إلى غزة تشمل العاملين وممثليهم وأعضاء الاتحاد. والوزارة على استعداد لتقديم ما يلزم من تسهيلات وإجراءات من جانبها.
وأوضح خلال اللقاء الدكتور عرقاوي، لمعالي الوزير حجم المشاكل والسلبيات التي تعتري الكادر المطبق على الجامعات والكليات الحكومية من العام 2012م على شكل علاوة تسمى (علاوة التعليم العالي). والتي لم تنجح في تلبية مطلب امتد من العام 2005 والمتمثل بموازاة العاملين بنظرائهم في الجامعات غير الحكومية. حيث أنها غير منصفة لكافة فئات العاملين. بالإضافة إلى تزايد الفارق بين راتب الموظف الأكاديمي في الجامعات الحكومية ونظيره في غير الحكومية إلى نسبة تزيد عن 50% بعد مرور أكثر من 10 سنوات على الخدمة.  واسقاط العديد من بنود وصفحات كادر 2012م بما تحتوي من حقوق وعلاوات مثل (المخاطرة والإشرافية) لدى التطبيق من قبل وازرة المالية. والتي تسببت بخصومات كبيرة جدا على الموظفين. فضلا عن بقاء الفارق النسبي كبير جداً بين الموظف ونظيره في الجامعات غير الحكومية أثناء الخدمة وبعد نهاية الخدمة، وغير مشجع على الاطلاق في استقطاب الكفاءات والمحافظة عليها. خاصة وأنها غير محتسبة في نهاية الخدمة ولا تدخل في التقاعد.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق