اغلاق

مجدلاني يهنئ ببدء أعمال مؤتمر الحزب الصيني الشيوعي

استقبل الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، د. أحمد مجدلاني بمكتبه بمدينة رام الله، يوم الثلاثاء، سفير


جانب من اللقاء

جمهورية الصين الشعبية لدى فلسطين تشن شينغ تشونغ، وبحث اللقاء "آخر المستجدات السياسية والتطورات، والعلاقات الثنائية".
وأشار د. مجدلاني إلى "المواقف المبدئية للصين تجاه القضية الفلسطينية، وكذلك الدعم السياسي والدبلوماسي، لاسيما ما قدمته من دعم لانضمام فلسطين للشرطة الدولية (الإنتربول)، وخصوصًا أن المؤتمر عقد في مدينة بكين، وكذلك دعمها لدولة فلسطين في مجالات التنمية والاقتصاد والتجارة".
وتقدم د. مجدلاني بالتهاني للحزب الشيوعي الصيني وللرئيس الصيني بافتتاح أعمال مؤتمر الحزب التاسع عشر الذي تبدأ اليوم، مؤكدًا على "عمق التجربة الصينية والنظر إلى نتائج أعمال المؤتمر وأهمية الاستفادة منها".

"نواجه حكومة احتلال يمينية متطرفة"
وعلى الصعيد السياسي، قال د. مجدلاني: "نواجه حكومة احتلال يمينية متطرفة، كما أن فريق إدارة ترامب لم يقدم حتى الآن أية مقترحات محددة بشأن عملية التسوية، وأن استمرار الاوضاع يأتي في خدمة الاحتلال بالتوسع الاستيطاني وابتلاع المزيد من الأراضي الفلسطينية".
ومن جانبه، أكد  تشونغ على "مواقف بلاده الداعمة للشعب الفلسطيني"، وكذلك قدم التهنئة لفلسطين بالانضمام للشرطة الدولية "الإنتربول"، مشيرًا أن "الصين تستمر بدعم بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية، وأن العلاقات الاقتصادية وتنفيذ المشاريع للتنمية ولخدمة المجتمع الفلسطيني هي نهج ثابت لدولة الصين".
في نهاية اللقاء الذي حضرته عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك، اتفق الطرفان على "استمرار التواصل والمشاورات لما فيه مصلحة الشعبين والبلدين الصديقين".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق