اغلاق

يوم تطوعي لقطف الزيتون في قرية زبوبا غرب جنين

تحت شعار "زيتوننا هويتنا"، نفذت جمعية الحياة الخضراء في قرية زبوبا غرب جنين يوم عمل تطوعي لمساعدة الأهالي في قطف ثمار زيتونهم. وكان في استقبال المشاركين


جانب من الفعالية

بالفعالية رئيس مجلس قروي زبوبا عماد جرادات، والذي رحّب بالمتطوعين وبجمعية الحياة الخضراء، وألقى رئيس جمعية الحياة الخضراء فيصل زكارنة كلمة افتتاحية عبّر فيها عن شكره لهذا الاستقبال، وأكد أن "أهداف الجمعية تقوم على تنفيذ فعاليات تنموية وتطوعية لمساعدة المزارعين في قطاف زيتونهم وتعزيز صمودهم في زبوبا وغيرها من المناطق المنكوبة بجدار الفصل والمهددة بالمصادرة والتهجير"، موضحًا أنه "تم اختيار قرية زبوبا لتنفيذ فعالية الحياة الخضراء فيها نظرًا لخصوصيتها ونكبتها بجدار الفصل الذي خنقها من ثلاث جهات وأن وجود الحياة الخضراء جاء لرفع وتطبيق شعار (زيتونا هويتنا) على الأرض من خلال مساندة ودعم المزارعين"، مختتما القول بعبارة "واننا باقون ما بقي الزعتر الزيتون".

"لمحة عن تاريخ القرية وأهلها"
من جانبه، ثمّن رئيس مجلس قروي زبوباد عماد جردات "مبادرة الحياة الخضراء في مساعدة المزارعين وتعزيز صمودهم"، وقدم للمتطوعين المشاركين من الحياة الخضراء لمحة عن "تاريخ  القرية وأهلها ومعاناتهم من قبل المستوطنين وجدار الفصل والتوسع العنصري الذي يحيط بالقرية كالأفعى من ثلاث جهات، حيث تم الاستيلاء على مئات الدونمات من أراضي المواطنين ومصادرتها بهدف إقامة جدار الفصل العنصري وتهجير المواطنين". وأوضح جردات أن "القرية بقي لها منفذ واحد يتم إغلاقه بوجه المواطنين بين الحين والآخر لتتحول القرية الى سجن حقيقي".
يذكر بأن  مجموعة من المتطوعين الفتيان انضمت الى هذه الفعالية بهدف مساندة  المزارعين، وأكدت الدكتورة رولا جادالله عضو مجلس إدارة الحياة الخضراء أن "مشاركة هؤلاء الفتية من أمثال أمير وابراهيم الشاعر وضحى علاء  تأتي بهدف ترسيخ مبدأ العونة وهو المفهوم الفلسطيني للمساعدة في قطف الزيتون والتأكيد على أن الجدار هو جدار فصل وعزل وضم عنصري وليس جدار توسعة كما هو دارج في ثقافة المواطنين".

"هذه هي الروح الفلسطينية"
من ناحيته، رحب المزارع  حسام كامل أبو العبد، صاحب الأرض، بحضور المتطوعين من جمعية الحياة الخضراء، وعبّر عن سعادته، مؤكدًا أن "هذه هي الروح الفلسطينية، روح العمل والتكافل".
وذكرت جمعية الحياة الخضراء أنها "تنفذ سنويًا فعاليات مساندة المزارعين في قطف زيتونهم في المناطق المهددة بالجدار وعربدات المستوطنين في محافظة جنين وغيرها، وذلك تنفيذًا لرسالتها بنشر الوعي بمفهوم العونة والتأكيد على التلاحم والتكاتف من أجل حماية البيئة الفلسطينية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق