اغلاق

تحقيق أمريكي: ‘لا ضحايا مدنيين في غارة في قندوز بأفغانستان‘

قال الجيش الأمريكي في كابول في بيان يوم الثلاثاء إن تحقيقا أمريكيا في تقارير عن مقتل 13 مدنيا على الأقل خلال عملية في مدينة قندوز بشمال أفغانستان



جندي من القوات المسلحة الألمانية يطلق النار مدفع رشاش على طائرة هليكوبتر في شمال أفغانستان.  تصوير- رويترز.

الأسبوع الماضي خلص إلى عدم وجود أدلة على سقوط أي قتلى أو جرحى مدنيين.
وقال البيان "حققت القوات الأمريكية في أفغانستان في مزاعم سقوط ضحايا مدنيين في إقليم قندوز في الثالث والرابع من نوفمبر.. لم يتم العثور على أي أدلة على وقوع ضحايا مدنيين".
كان مسؤولون في منطقة تشاهاردارا على مشارف مدينة قندوز قالوا إن 13 مدنيا قتلوا في ضربات جوية أمريكية في قريتين بالمنطقة بينما قالت بعض التقارير إن ما يصل إلى 65 شخصا قتلوا.
غير أن مسؤولين مدنيين وعسكريين أفغانا آخرين نفوا التقارير وقالوا إنه تم إجلاء المدنيين قبل عملية مشتركة في المنطقة. وأضافوا أن عشرات من متمردي حركة طالبان قتلوا.
وتزداد قضية سقوط ضحايا مدنيين حساسية نتيجة قرار واشنطن تكثيف الضربات الجوية وعمليات القوات الخاصة في أفغانستان لكسر الجمود في الحرب على حركة طالبان.
وتشير إحصاءات للأمم المتحدة من الشهر الماضي إلى زيادة بنسبة 52 في المئة في عدد الضحايا المدنيين جراء الضربات الجوية في الشهور التسعة الأولى من العام مقارنة معها قبل عام حيث قتل 205 أشخاص وأصيب 261.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق