اغلاق

رام الله: ‘بال تريد‘ ينظم ورشة عمل حول التحول للاقتصاد الأخضر

ضمن مشروع خلق بيئة ممكنة لأعمال الاقتصاد الأخضر في فلسطين والممول من الإتحاد الأوروبي، عقد مركز التجارة الفلسطيني – بال تريد، امس الثلاثاء، ورشة عمل


جانب من اللقاء

 في رام الله بعنوان "التحول للاقتصاد الأخضر"، وقد إستهدف في هذه الورشة الشركات الفلسطينية بشكل أساسي.
تم عقد هذا اللقاء التوعوي للشركات للتعريف بمفهوم الإقتصاد الأخضر وكذلك المعايير اللازمة والمطلوبة للتحول ضمن هذا المفهوم، بما يتوائم مع المتطلبات العالمية وتحقيق التنافسية من خلال تطوير الجودة والالتزام بالمعايير الدولية، بما ينعكس على تنمية الصادرات الفلسطينية.
وأكد شوقي مخطوب، مدير دائرة السياسات في مركز التجارة الفلسطيني، على "أهمية التزام جميع الأطراف من القطاعين الحكومي والخاص على  صياغة السياسات الوطنية الداعمة لتطبيق هذا المفهوم، حيث يعتمد مركز التجارة الفلسطيني في تنفيذ هذا المشروع على على شراكته مع الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة".

آلية ومعايير لاختيار القطاعات المستهدفة
وقد تم وضع آلية ومعايير لاختيار القطاعات المستهدفة ومعايير اختيار الشركات التي سيتم العمل معها لاحقًا والبالغ عددها خمسة عشر شركة فلسطينية من الشركات الصغيرة والمتوسطة. وقد قام فريق عمل مركز التجارة الفلسطيني – بال تريد بتوزيع طلبات الاشتراك في المشروع على الشركات وشرح آلية تعبئة هذه الطلبات، علمًا بأن إختيار الشركات سيكون من
خلال لجنة ستقوم بدورها بفرز الطلبات وتحديد الشركات التي سوف تستفيد من هذا المشروع. ويهدف المشروع الى خلق بيئة ممكنة للأعمال ضمن مفهوم الإقتصاد الأخضر، ويعمل بال تريد على تحقيق فكرة المشروع وذلك من خلال العمل مع كافة الشركاء على بناء سياسة وطنية تخدم هذا التوجه تماشيًا مع  التوجه العالمي، وسيتم العمل على بناء قدرات الشركات الفلسطينية ضمن قطاعات يتم تحديدها، بحيث تكون قادرة لمواكبة التطورات ومتطلبات الأسواق العالمية ضمن هذا المفهوم وبالتالي يساهم ذلك في تنمية الصادرات الفلسطينية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق